شركات

لمحبي الألعاب.. "نينتندو" تكشف عن تطوير كبير في وحدة تحكم "Switch"

هاياسي: الجهاز الجديد سيضاعف شحنات شاشات التسلية في 2024

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ستطلق شركة نينتندو وحدة تحكم ألعاب جديدة هذا العام بشاشة LCD مقاس 8 بوصات، وفقاً لمحلل "Omdia"، هيروشي هاياسي.

وقال هاياسي، والذي تركز أبحاثه على شاشات العرض الصغيرة والمتوسطة، ويبني توقعاته السنوية على عمليات التحقق مع الشركات في سلسلة التوريد، إن الجهاز الجديد من شركة صناعة الألعاب التي يقع مقرها في كيوتو سيكون مسؤولاً عن مضاعفة شحنات ما يسمى بشاشات التسلية في عام 2024.

وباعت شركة Nintendo Switch البالغة من العمر 7 سنوات أكثر من 132 مليون وحدة وتقترب من نهاية دورة حياتها. لقد التزمت الشركة الصمت بشأن أي خليفة محتمل، لكن التوقعات ضاقت على فترة العطلة هذا العام لإصدار الجيل القادم.

وقالت شركة Sharp Corp ومقرها أوساكا العام الماضي إنها تقوم بتوريد شاشات LCD وتعمل بشكل وثيق مع الشركة المصنعة لوحدة التحكم القادمة التي كانت في ذلك الوقت في مرحلة البحث والتطوير. عملت شركة Sharp، المملوكة لشركة Foxconn Technology Group، مع Nintendo في الماضي وعملت كمجمع لوحدات تحكم "Switch" أثناء الوباء.

اشتدت المنافسة في مجال وحدات التحكم مع جهاز PlayStation 5 التابع لشركة "سوني غروب" - والذي كان جهاز التحكم الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة العام الماضي من حيث الوحدات والإيرادات، وفقاً لـ Circana - وتوسيع اشتراك مايكروسوف لخدمة Xbox Game Pass. ومن المرجح أن تظهر الإصدارات الجديدة من وحدات تحكم Xbox لأول مرة هذا العام أيضاً، حسبما كشفت وثيقة تخطيطية لشركة Microsoft العام الماضي.

إن تقديم منصة أفضل للأجهزة مع تحسين الرسومات والتخزين والإمكانيات الأخرى من شأنه أن يساعد في إعادة تنشيط جاذبية Nintendo ورفع سقف جودة الألعاب التي يمكنها إنتاجها، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية Business".

وتم الاحتفال بإصدار "The Legend of Zelda: Tears of the Kingdom" العام الماضي باعتباره أعجوبة تقنية من قبل الشركة لاستخلاص أفضل الأداء من وحدة تحكم قديمة، مما يجعل ترقية الأجهزة ضرورية لتحسين جودة اللعبة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة