رؤية 2030: "تداول" ستصبح السوق الرئيسية إقليمياً

نشر في: آخر تحديث:

يعد برنامج تطوير القطاع المالي، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 حيث تسعى السعودية من خلاله لتطوير سوقها المالية وتمكينها لدعم القطاع الخاص.

وتعمل السعودية على أن يصبح سوقها المالي السوق الرئيسي إقليميا ومن أهم عشرة أسواق عالميا، وذلك عبر برنامج تطوير القطاع المالي الذي يركز على رفع حجم وعمق وتطور أسواق رأس المال السعودية، بحيث تكون سوق متقدمة وجاذبة للاستثمار المحلي والأجنبي بما يمكنها من القيام بدور محوري في تنمية الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر دخله.

وتتضمن أهداف البرنامج المباشرة تطوير سوق مالية متقدمة، وتمكين المؤسسات المالية من دعم نمو القطاع الخاص، والمقصود بالمؤسسات المالية هي صناديق التمويل العامة والخاصة والبنوك وشركات التأمين.

وتعد السوق السعودية مؤهلة للاستفادة من هذا البرنامج كونها أكبر سوق في العالم العربي بقيمة سوقية تبلغ 1.6 تريليون ريال. كما بإغلاق آخر إبريل.

وكانت شركة السوق المالية "تداول" قد أطلقت مبادرات عدة مؤخرا للارتقاء بالسوق كان آخرها تعديل مدة تسوية الصفقات إلى T+2، لتتواءم مع المعايير الدولية.