.
.
.
.

تدشين برنامج التنمية الريفية المستدامة 2025 بالسعودية

نشر في: آخر تحديث:

دشن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز برنامج #التنمية_الريفية الزراعية المستدامة 2025، الذي يهدف إلى تحقيق الأمن الغذائي، من خلال توفير 19% من الاحتياجات الغذائية الإجمالية للمملكة.

وأشار وزير البيئة والمياه والزراعة عبد الرحمن الفضلي إلى أن البرنامج يستهدف دعم ثمانية قطاعات واعدة، أبرزها إنتاج وتسويق البن العربي، وتربية النحل وإنتاج العسل، وزراعة وتجارة الورد، ودعم استزراع الأسماك وتربية الماشية.

وأضاف الفضلي أن البرنامج سيستفيد منه أكثر من 300 ألف من صغار المنتجين في مجال الزراعة والثروة الحيوانية والاستزراع السمكي وتربية النحل.

من جانبه، قال منصور المشيطي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة السعودي، في مقابلة مع "العربية"، إن البرنامج يسعى إلى استغلال وتعظيم الموارد الحيوية في المملكة، مشيراً إلى أنه يعد البرنامج التنموي الأكبر على مستوى العالم في مجال الزراعة، كما أكدت منظمة "الفاو"، لعدة أسباب منها انتشاره الجغرافي وكون أثره طويلا يمتد لسبع سنوات.

وأوضح أن الميزانية المرصودة للبرنامج خلال السنوات السبع تبلغ 12 مليار ريال، 7 مليارات منها تشغيلية لتنمية المزارع، حيث سيتم خلال السنة الأولى من المشروع ضخ مليار ريال في جميع البرامج، وسيستمر الدعم بمليار كل سنة حتى 2025، كما سيتم صرف مليار ونصف لرفع كفاءة البنية التحتية للمزارع.

وقال: "نستهدف إنتاجية وجودة عالية وتطبيق ممارسات على أعلى مستوى لتحقيق الأمن الغذائي والصحي في المملكة".

وأضاف أنهم يستهدفون رفع إنتاج 4 محاصيل، منها مضاعفة إنتاج البن 7 أضعاف، موضحاً أن إنتاح المملكة حالياً لا يتجاوز 800 طن، حيث من المستهدف أن يقفز إلى أكثر من 7 آلاف طن خلال مدة البرنامج.