.
.
.
.
اقتصاد أميركا

انخفاض طلبات إعانة البطالة الأميركية خلال أسبوع

وسط انتعاش سوق العمل مع إعادة فتح الاقتصاد

نشر في: آخر تحديث:

تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي إذ اكتسب انتعاش سوق العمل من جائحة كورونا زخما مع إعادة فتح الاقتصاد، لكن قلة العاملين الراغبين في العودة للعمل قد تعرقل نمو الوظائف بشكل أسرع في الأجل القريب.

قالت وزارة العمل الأميركية، اليوم الخميس، إن إجمالي طلبات إعانة البطالة الحكومية المقدمة للمرة الأولى انخفض بواقع 7000 طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية عند 411 ألفا للأسبوع المنتهي في 19 يونيو/حزيران.

وزادت الطلبات في الأسبوع السابق للمرة الأولى منذ أواخر أبريل/نيسان، حيث عزى اقتصاديون الارتفاع إلى التقلبات في أعقاب عطلة يوم 31 مايو/أيار.

كان اقتصاديون استطلعت "رويترز" آراءهم توقعوا 380 ألف طلب في أحدث أسبوع.

وهبطت الطلبات من رقم قياسي بلغ 6.149 مليون في أوائل أبريل/نيسان 2020. ومع ذلك ما زال عدد الطلبات أعلى كثيرا من نطاق 200-250 ألف طلب الذي يعتبر منسجما مع سوق عمل تتمتع بالمتانة.

من ناحية أخرى، أكد تقرير منفصل لوزارة التجارة الأميركية اليوم الخميس تسارع النمو الاقتصادي في الربع الأول بفضل التحفيز المالي الكبير.

وقالت الحكومة في تقديرها الثالث للنمو خلال الشهور الثلاثة الأولى من العام، إن الناتج المحلي الإجمالي زاد بمعدل سنوي 6.4 % في الربع السابق، ولا يختلف ذلك عن التقديرات التي نُشرت الشهر الماضي.

وشهد الاقتصاد نموا 4.3% خلال الربع الأخير من العام الماضي. ومن المتوقع أن يبلغ معدل النمو هذا الربع 10% تقريبا.