.
.
.
.
إكسبو

السعيدي: هذه القطاعات الأكثر استفادة من "إكسبو 2020"

السياحة والتجارة والاستثمار ستستفيد بجانب قطاع النقل والاقتصاد الرقمي

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس شركة ناصر السعيدي وشركاه، الدكتور ناصر السعيدي، أن من أهم انعكاسات استضافة الإمارات لإكسبو 2020 التوسع بالبنى التحتية، مثل شبكة النقل، والاقتصاد الجديد والرقمي سيكون بارزا ليفتح مجالات جديدة في التجارة العالمية.

وأضاف السعيدي في مقابلة مع "العربية" أن التركيز على علامة دبي في هذه الـ 6 أشهر بدءا من أكتوبر المقبل، بما يعكس انتعاش اقتصاد الإمارات، ودبي تحديدا عن طريق السياحة والنشاط التجاري والاستثماري.

وأشار السعيدي إلى إنفاق حوالي 7 أو 8 مليارات دولار وفق أرقام أولية وصولاً إلى 10 مليارات دولار على هذه الاستضافة، وقد ساهم بها القطاع الخاص، وسيعطي دفعة للاقتصاد، تعود بشكل إيجابي على إيرادات الدولة.

واعتبر أن الحزمة الاقتصادية المطلقة في دولة الإمارات، ستضاف إلى الأثر الاقتصادي المتوقع من إكسبو 2020 الذي سيبدأ خلال أقل من شهر، حيث تتوقع دبي استقطاب 25 مليون زائر خلال فترة المعرض وذلك رغم تحديات كورونا.

وتوقع السعيدي أن الوصول إلى 20 مليار دولار من إيرادات إكسبو 2020 والذي سيكون الأول الذي يقام في المنطقة العربية، ليستقطب الكثير من الزوار من الصين، لأنها استضافت آخر نسخة منه في شنغهاي.