روسيا و أوكرانيا

البنك الدولي يعلّق كل مشاريعه في روسيا وبيلاروسيا ردّاً على غزو أوكرانيا

قيمتها تقارب 1.5 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أعلن البنك الدولي الأربعاء أنّه علّق بمفعول فوري كلّ برامج المساعدات التي ينفّذها في روسيا وبيلاروسيا قيمتها تقارب 1.5 مليار دولار، وذلك ردّاً على الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقالت المؤسسة المالية الدولية في بيان صدر في مقرها بواشنطن إنه "في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا والأعمال العدائية ضد الشعب الأوكراني، أوقف البنك الدولي كلّ برامجه في روسيا وبيلاروسيا بمفعول فوري".

وكان البنك الدولي يشارك في تنفيذ 11 مشروعاً في بيلاروسيا بقيمة إجمالية قدرها 1.15 مليار دولار. أما في روسيا، فكان ينفّذ أربعة مشاريع بقيمة 370 مليوناً، وفق الموقع الإلكتروني للمؤسسة.

ولفت البنك الدولي في بيانه الأربعاء إلى أنّه لم يوافق على "أيّ قرض أو استثمار جديد في روسيا منذ 2014"، أي منذ ضمّها شبه جزيرة القرم الأوكرانية.

وقال إنّه "لم تتمّ الموافقة على قرض جديد لبيلاروسيا منذ منتصف عام 2020".

وأطلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غزوا لأوكرانيا قبل أسبوع أثار تنديداً دولياً واسعاً وعقوبات غربية متزايدة ضد موسكو.

من جهته، يدرس صندوق النقد الدولي تقديم مساعدة جديدة إلى كييف تضاف إلى 2,2 مليار دولار من المقرر أن يصرفها لها حتى حزيران/يونيو.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة