اقتصاد

أردوغان: تركيا تعتزم تحويل الحبوب الروسية إلى دقيق وإرسالها لدول إفريقيا

بوتين أكد عزم روسيا على التعاون مع تركيا لتزويد الدول المحتاجة بحبوبها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، أن بلاده تعتزم تحويل الحبوب الروسية التي سيتم إرسالها عبر البحر الأسود لبلاده إلى دقيق، لنقلها فيما بعد إلى الدول الإفريقية.

وقال أردوغان "لدينا رؤية موحدة مع روسيا، وسنقوم بمعالجة الحبوب التي ستنقلها روسيا عبر الممر في البحر الأسود، وبعد ذلك سيتم إرسال هذا الدقيق إلى البلدان الفقيرة في إفريقيا والبلدان النامية".

ولم يحدد الرئيس عن أي ممر في البحر الأسود يدور الحديث.هذا وجرت أول محادثة هاتفية بين بوتين وأردوغان منذ أكثر من خمسة أسابيع، يوم الإربعاء الماضي، حيث اتفق الرئيسان على التحضير لاجتماع محتمل، وناقشا تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين موسكو وأنقرة، وتنفيذ مشاريع الطاقة والتعاون في مجال السياحة، وفق وكالة تاس.

وأكد بوتين عزم روسيا على التعاون مع تركيا والدول المهتمة الأخرى في وضع خيارات لتزويد الدول المحتاجة بحبوبها.

وأكد أردوغان بدوره أن تركيا ستواصل جهودها الناشطة واستخدام الدبلوماسية بشأن تمديد مبادرة الحبوب في البحر الأسود.من الجدير بالذكر أن مدة سريان "صفقة الحبوب" انتهت في 17 يوليو الماضي؛ وقال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في خطابه أمام الجلسة العامة لمنتدى روسيا-أفريقيا، إن بلاده شاركت في "صفقة الحبوب" معوّلة على الشروط والالتزامات بإزالة العقبات غير المشروعة أمام تصدير الحبوب والأسمدة من روسيا إلى الأسواق العالمية، ولكن لم يتم الوفاء بأي من هذه الشروط.

بدوره أشار نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، إلى إمكانية استئناف صفقة الحبوب في "صيغة جديدة"، إلا أن ذلك يتطلب إجراءات معينة من جانب الدول الغربية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.