حصري

المصريون ينفقون 5.5 مليار جنيه على 5 أدوية فقط خلال عام

"غلاكسو سميثكلاين" تبيع 50 مليون عبوة من مستحضري "بانادول" و"أوغمنتين"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أنفق المصريون أكثر من 5.5 مليار جنيه على 5 مستحضرات دوائية فقط خلال الفترة من سبتمبر 2022 إلى سبتمبر 2023، بحسب بيانات صادرة عن مؤسسة "آي كيوفيا" المعنية برصد مبيعات سوق الدواء المصرية.

وأظهرت البيانات التي حصلت "العربية Business" على نسخة منها، أن الأدوية الخمسة هي (Controloc) لعلاج التهاب المريء وقرحة المعدة الذي تنتجه شركة تاكيدا اليابانية، والمضاد الحيوي (Augmentin) ومسكّن الآلام (Panadol) اللذين تنتجهما شركة غلاكسو سميثكلاين البريطانية، وعلاج التهاب المريء والحموضة (Zurcal) الذي تنتجه شركة "AUG" المصرية، وحقن (Clexane) لعلاج الجلطات والتي تنتجها شركة "سانوفي" الفرنسية.

وفقاً للبيانات، نَمَت مبيعات دواء "كونترولوك" (الأعلى مبيعاً في مصر من حيث قيمة المبيعات) بنسبة 23.5% إلى 1.2 مليار جنيه، مدفوعة على الأرجح بزيادة سعر تداوله، خاصة مع الثبات النسبي في عدد الوحدات المبيعة منه عند 11.8 مليون عبوة.

كما زادت مبيعات المضاد الحيوي "أوغمنتين" بنسبة تلامس 30% إلى 1.1 مليار جنيه، مدفوعة بزيادة الوحدات المبيعة منه بنسبة 14% إلى 12.2 مليون عبوة.

وجاء دواء "بانادول" (الأعلى مبيعاً في مصر من حيث عدد الوحدات)، في المركز الثالث ضمن الأدوية الأعلى مبيعاً في مصر، بقيمة مبيعات 1.1 مليار جنيه ونمو 44.9%.

وعلى الرغم من الزيادة الكبيرة في قيمة مبيعات "بانادول" في مصر، لم ترتفع الوحدات المباعة منه بأكثر من 7.8% خلال الفترة من سبتمبر 2022 إلى سبتمبر 2023، والتي شهدت بيع 38.8 مليون عبوة.

وفي المركز الرابع جاء دواء "زوركال" بقيمة مبيعات تجاوزت المليار جنيه ومعدل نمو لامس 28%، على الرغم من تراجع عدد الوحدات المباعة منه خلال فترة العام بنسبة 1% إلى 17 مليون عبوة.

وحلّت حقن علاج الجلطات "كليكسان" في المركز الخامس بقائمة الأدوية الأعلى مبيعاً في مصر خلال الفترة المذكورة، بمبيعات قيمتها 977 مليون جنيه بزيادة 12.5% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.ورغم زيادة.

مبيعات "كليكسان" بنسبة جيدة خلال الفترة المذكورة، إلا إن عدد الوحدات المباعة منها تراجع بنحو 12.6% إلى 5.3 مليون عبوة، مدفوعا بزيادة أسعارها.


زيادة الأسعار


وقال رئيس لجنة التصنيع الدوائي بنقابة صيادلة القاهرة، محفوظ رمزي لـ "العربية Business"، إن أسعار الأدوية الخمسة شهدت ارتفاعات نسبية في الأسعار خلال الأشهر الماضية، نتيجة ارتفاع تكاليف إنتاجها بعد زيادة أسعار الخامات الدوائية المستوردة.

وأضاف: "الدواء مُكلّف والخامات زادت ومن الطبيعي الأسعار ترتفع، ولو تضاعف سعر الدواء مرتين في مصر سنبقى الأرخص سعراً للدواء في العالم".

وأوضح رمزي أن دواء كونترولوك لعلاج التهاب المريء وقرحة المعدة،شهد زيادة في سعر تداوله محلياً خلال الأشهر الماضية، بجانب كونه مرتفع الثمن، وهو الأمر الذي دفعه لتصدر قائمة الأعلى مبيعاً في مصر.

وأشار إلى أن حقن "كليكسان" بدأت تحقيق مبيعات قياسية في مصر بعد انتشار فيروس كورونا، خاصة بعد ظهور دراسات تشير إلى مخاطر متزايدة للإصابة بجلطات دموية بعد الإصابة بالفيروس.

ووصف رمزي زيادة مبيعات دواء "بانادول" في مصر بالطبيعة كونه مسكّن واسع الانتشار يستخدم بشكل متكرر، فيما أرجع زيادة مبيعات المضاد الحيوي "أوغمنتين" إلى زيادة إقبال المواطنين على المضادات الحيوية حتى في الحالات التي لا تستدعي استخدامه.

وقدّر رئيس لجنة التصنيع الدوائي بنقابة صيادلة القاهرة، إجمالي إنتاج الدواء في مصر بنحو 4 مليارات وحدة سنوياً.

وقال: "على الرغم من إنتاج 93% من الأدوية المستهلكة في مصر محلياً لكن المنتجات المستوردة تستحوذ على ربع قيمة المبيعات نظراً لارتفاع أسعارها".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة