.
.
.
.

الذهب عند ذروة شهرين وسط تعاملات ضعيفة

دعم صعوده تراجع الدولار والضربات العسكرية 

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار الذهب لأعلى مستوى فيما يزيد عن شهرين، اليوم الاثنين، وسط تعاملات ضعيفة في نهاية العام.

واتجه المستثمرون إلى الذهب للتحوط من المخاطر، في ظل الضربات العسكرية الأميركية في سوريا والعراق، كما دعم صعوده تراجع سعر الدولار الأميركي.

وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.2% إلى 1513.29 دولار أميركي للأونصة بحلول الساعة السادسة والنصف بتوقيت غرينتش، لكنه سجل، وفي وقت سابق من الجلسة، أعلى مستوى منذ 25 أكتوبر عند 1515.8 دولار. وفي المعاملات الآجلة في الولايات المتحدة، هبط المعدن الأصفر 0.1% إلى 1516.60 دولار.

ونفذ الجيش الأميركي ضربات جوية في العراق وسوريا استهدفت جماعة مدعومة من إيران، ما أدى لضبابية في الأسواق وتوترات جيوسياسية.
ودعم الذهب انخفاض الدولار مقابل سلة من العملات المنافسة، ما يجعل المعدن الأصفر أرخص لحائزي العملات الأخرى.

وارتفع الذهب نحو 18% منذ بداية العام، ويتجه لتسجيل أفضل عام منذ 2010 ويرجع ذلك بصفة أساسية لحرب الرسوم التجارية بين الصين والولايات المتحدة والمستمرة على مدى 17 شهراً وتأثيرها على النمو الاقتصادي العالمي.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.9% إلى 17.92 دولار للأونصة، بينما زاد البلاتين 0.7% إلى 951 دولارا، وفقد البلاديوم 0.1% إلى 1903.39 دولار للأوقية.