.
.
.
.
بورصة الكويت

شركة وساطة معروضة للبيع في الكويت بـ 33 مليون دولار!

نشر في: آخر تحديث:

كشفت مصادر استثمارية عن توجه أحد المالكين الرئيسيين في شركة استثمار مدرجة ببورصة الكويت، لبيع عدد من الحصص المدرجة في السوق، بما فيها الشركة الأم، وهي شركة تقليدية تاريخية، سعياً إلى استغلال التحسن النسبي في أسعار الأصول حالياً، وتحقيق بعض التخارجات المربحة.

وأفادت المصادر لصحيفة "الجريدة"، بأن من ضمن الأصول المطروحة للتخارج شركة وساطة بقيمة تصل إلى نحو 10 ملايين دينار كويتي (33 مليون دولار)، استناداً إلى اسم وتاريخ الشركة، وقاعدة العملاء التي لديها سواء في السوق المحلية أو الأسواق الإقليمية والعالمية وبعض الأصول الأخرى.

ومن غير المعروف حتى الآن سبب الدخول والتوسع المفاجئ في السوق، ثم العودة لبيع بعض الحصص، لكن المبالغات في الأسعار المطلوبة قد تصعب عمليات التخارج، خصوصاً أن قطاع الوساطة لم يعد مغلقاً كما كان في السابق، فرسوم الرخصة لا تتجاوز ألف دينار، في حين أن رأس المال المطلوب خمسة ملايين، وشركة الوساطة بالكامل باتت عبارة عن "نظام آلي" فقط، وفقاً للصحيفة.

من جهة أخرى، دخلت بعض المجاميع، التي خرجت في السابق من السوق سواء من مناصب قيادية أو بسبب إفلاس بعض الشركات، في نقاشات أولية لتنفيذ بعض الاستحواذات على حصص في شركات مدرجة وتمر بمرحلة الفحص النافي للجهالة.

في سياق متصل، أفاد مصدر من التحالفات المهتمة بالشراء بأن "لديهم خطوط ائتمان وعروضاً من بنوك لتمويل جزء من الصفقات المقبلة بأسعار فائدة مشجعة وفترة سماح جيدة تشجع على الحصول على التمويل".