.
.
.
.
الأسواق العالمية

أسهم شركات السيارات الأوروبية تتصدر قائمة الرابحين.. لهذه الأسباب

أسهم أوروبا تسجل ذروة جديدة بفضل صعود شركات صناعة السيارات وتقارير الأرباح

نشر في: آخر تحديث:

أغلقت الأسهم الأوروبية يوم الجمعة عند أعلى مستوياتها على الإطلاق، إذ فاق التفاؤل بشأن موسم الأرباح وتعهد البنك المركزي الأوروبي باستمرار الدعم النقدي المخاطر من ارتفاع جديد في الإصابات بكوفيد-19.

وصعد المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 1.1% ليبلغ مستوى قياسيا مرتفعا عند 461.75 نقطة، وسجل زيادة أسبوعية 1.5% هي أكبر مكسب أسبوعي منذ أوائل مايو/ أيار بحسب وكالة "رويترز".

وتصدرت شركات صناعة السيارات قائمة الرابحين ليرتفع مؤشرها 2.5%.

وربح سهم دايملر المصنعة لسيارات مرسيدس-بنز 5.5% بعد أن رفعت كيبلر شيفرو توصيتها للسهم إلى "شراء"، قائلة إن نموها لا ينعكس على نحو مناسب في سعر السهم.

وقفز سهم فاليو الفرنسية لصناعة مكونات السيارات 6% بعد أن أعلنت الشركة عن أرباح ومبيعات أعلى للنصف الأول، وقالت إنها تتوقع انحسار نقص الرقائق.

وزادت أسهم نظيرتيها فوريسيو وكونتيننتال ايه.جي أكثر من 3% لكل منهما.

وضربت موجة بيع الأسواق المالية الاثنين الماضي، إذ تنامى قلق المستثمرين من أن تلحق السلالة المتحورة دلتا السريعة الانتشار من فيروس كورونا الضرر بتعافي الاقتصاد العالمي.

لكن تقارير قوية للأرباح وتعهد البنك المركزي الأوروبي بإبقاء أسعار الفائدة عند مستويات متدنية لفترة أطول دفع المؤشر القياسي ستوكس 600 للارتفاع كل يوم منذ ذلك الحين.

وارتفع سهم داسو للطيران المصنعة لطائرات الرافال 4.5% بفضل الإعلان عن مبيعات وأرباح أعلى للنصف الأول، بينما صعد سهم فودافون البريطانية 2.4% بعد إيرادات لقطاع الخدمات تفوق التوقعات.

وبلغ سهم شركة توريد معدات صناعة الرقائق إيه.إس.إم.إل مستوى قياسيا جديدا مرتفعا إذ حفزت توقعات قوية للأرباح هذا الأسبوع شركات الوساطة على رفع السعر المستهدف للسهم.

ونزل سهم دانسكه بنك 4.3% بسبب العائد على حقوق الملكية الذي جاء مخيبا للآمال في الربع الأول، بينما هوى سهم شركة الطاقة الشمسية النرويجية سكاتك 16.2% بعد إعلانها عن أرباح أساسية أقل من التوقعات.