.
.
.
.
وول ستريت

آمال مواصلة التحفيز تصعد بمؤشرات "وول ستريت" لقمم قياسية

وسط تركيز الأسواق على بيانات اقتصادية

نشر في: آخر تحديث:

بلغ المؤشر ناسداك مستوى قياسيا مرتفعا، اليوم الأربعاء، إذ غذت بيانات أضعف من التوقعات للوظائف في القطاع الخاص الآمال في تمديد دعم من البنك المركزي الأميركي.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 26.82 نقطة، أو ما يعادل 0.08% إلى 35387.55 نقطة.

وزاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 6.12 نقطة أو ما يعادل 0.14% إلى 4528.80 نقطة.

وربح المؤشر ناسداك المجمع 49.74 نقطة أو ما يعادل 0.33% إلى 15308.98 نقطة.

وأغلقت المؤشرات الثلاثة الرئيسية في بورصة وول ستريت على انخفاض متواضع يوم أمس متأثرة بخسائر أسهم التكنولوجيا، إلا أنها سجلت أداء قويا لشهر أغسطس الذي يعتبر تقليديا من أكثر الفترات هدوءا في سوق الأسهم الأميركية.

وأنهى مؤشر إس اند بي 500 الشهر على مكاسب بـ 2.9% وهي سابع زيادة شهرية على التوالي للمؤشر.

في حين ارتفع داو جونز 1.9%. أما المكاسب الأقوى فكانت من نصيب مؤشر ناسداك بارتفاعه بـ 4%.