.
.
.
.
وول ستريت

ترقب الفيدرالي وأزمة "إيفرغراند" يقيدان تحركات وول ستريت

نشر في: آخر تحديث:

أغلقت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأميركية بلا تغير يذكر يوم أمس الثلاثاء، بعد موجة مبيعات واسعة في الجلسة السابقة، إذ أبقت المخاوف بشأن أزمة عملاق التطوير العقاري الصيني إيفرغراند وحالة عدم اليقين قبيل أنباء اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي، على تحركات السوق مقيدة.

وأنهى مؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 47.93 نقطة، أو 0.14%، إلى 33922.54 نقطة، في حين تراجع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 القياسي 3.54 نقطة، أو 0.08%، ليغلق عند 4354.19 نقطة.

وأغلق مؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 32.50 نقطة، أو 0.22%، إلى 14746.40 نقطة.