.
.
.
.
سوق السعودية

سوق السعودية تسجل خسارة أسبوعية مع هبوط النفط

تباين أداء البورصات الخليجية الأخرى

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت سوق الأسهم السعودية عند الإغلاق اليوم الخميس، وسجلت ثالث خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع، مقتفية هبوط أسعار النفط، بينما تباين أداء البورصات الخليجية الأخرى.

وهبطت أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في ستة أسابيع، قبل أن تعوض بعض الخسائر، بعدما قالت الصين إنها ستتحرك للسحب من الاحتياطي عقب نشر وكالة "رويترز" تقريرا عن أن الولايات المتحدة تطلب من كبار المستهلكين بحث عملية سحب منسقة من المخزونات لخفض الأسعار.

تأتي المحاولة الأميركية لتهدئة الأسواق، وهي المرة الأولى التي تطلب فيها الولايات المتحدة من الصين الانضمام إلى تحرك منسق، مع بدء ظهور ردود أفعال سياسية غاضبة بسبب الضغوط التضخمية المدفوعة جزئيا بارتفاع أسعار الطاقة.

وهبط المؤشر السعودي الرئيسي 1% متأثرا بانخفاض بنسبة 1.8% في سهم مصرف الراجحي، وهبوط بنسبة 1.7% في سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

وفي أبوظبي، ارتفع المؤشر الرئيسي 0.1%، مدعوما بصعود سهم ألفا ظبي القابضة 2.4%، بعدما كونت وحدتها التابعة تروجان للمقاولات العامة مشروعا مشتركا لبناء متحف جوجنهايم أبوظبي.

وارتفع المؤشر الرئيسي في دبي 0.1% مع صعود سهم إعمار العقارية 0.8%، وديار للتطوير 4.4% بعدما أعلنت يوم الأحد تحقيق أرباح فصلية صافية بـ 8.2 مليون درهم (2.23 مليون دولار) ارتفاعا من 4.5 مليون درهم قبل عام.

وسجل مؤشر دبي سادس مكاسب أسبوعية على التوالي.

وفي قطر، تخلى المؤشر الرئيسي عن مكاسبه في أوائل التعاملات، ليغلق منخفضا 0.1%، متأثرا بهبوط مصرف قطر الإسلامي 0.8%.

وخارج منطقة الخليج، تراجع المؤشر الرئيسي المصري 1% عند الإغلاق، مع هبوط سهم البنك التجاري الدولي 1.9%.