الذهب

الذهب يرتفع مع تراجع الدولار وسط توقعات بوصوله 2100 دولار

بيانات التضخم الأميركية قد تؤثر على سياسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي النقدية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الاثنين مع تراجع الدولار وترقب المستثمرون بيانات التضخم الأميركية المقرر صدورها هذا الأسبوع والتي قد تؤثر على سياسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي النقدية المستقبلية.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2% عند 2020.80 دولار للأونصة. كما ارتفعت العقود الآجلة الأميركية للذهب 0.2% إلى 2029.30 دولار.

وانخفض مؤشر الدولار 0.1% مما يجعل المعدن الأصفر أكثر جاذبية للمشترين في الخارج.

وفي هذا السياق، قال تيم ووترر كبير محللي السوق لدى "كيه.سي.إم تريد" إن أي مؤشرات على تراجع التضخم ستضعف العملة الأميركية بسبب توقعات خفض مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة وهو ما قد يؤدي إلى صعود الذهب.

وأضاف ووترر أن الذهب سيكون من بين "المستفيدين الرئيسيين" إذا كانت هناك علامات أخرى على ضعف الاقتصاد الأميركي وقد تتحرك الأسعار إلى 2100 دولار عاجلا وليس آجلا.

بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.1% إلى 25.67 دولار للأوقية.

كما صعد كل من البلاتين 0.5% إلى 1064.03 دولار والبلاديوم 1.5% إلى 1513.11 دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.