الفيدرالي

أليانز للخدمات المالية: أخطاء السياسة النقدية تمثل أكبر تهديد للاقتصاد العالمي

مع تحذيرات من الإفراط في التشديد النقدي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تترقب الأسواق اليوم الكشف عن تفاصيل محضر الاجتماع السابق لبنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، وسط تزايد التوقعات بإمكانية رفع الفائدة في الاجتماع القادم.

وقالت شركة أليانز للخدمات المالية إن احتمال إفراط صناع السياسة في الولايات المتحدة أو منطقة اليورو في التشديد النقدي يمثل أحد أبرز التهديدات للاقتصاد العالمي.

وذكرت الشركة أن أحد المخاطر الرئيسية هو ما يسمى بالسياسة السامة التي تمزج بين التشديد المالي والنقدي في نفس الوقت.

وأضافت أن الخطأ قد يحدث إذا أبقت البنوك المركزية السياسة مشددة للغاية لفترة طويلة جداً.

وأشارت أليانز إلى قلق كبير بشأن مخاطر الائتمان، كما أن الكثير من المؤسسات المالية تحتاج إلى الاستمرار في إجراء اختبارات الجهد بشكل صحيح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.