الأسهم الأوروبية

بورصة لندن تقترب من استعادة عرش أكبر البورصات الأوروبية

القيمة السوقية المجمعة للأسهم الدولارية في لندن تساوي 2.9 تريليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعد عام على فقدانها عرش أكبر بورصات الأسهم الأوروبية، تقترب سوق لندن للأوراق المالية من استعادة هذا اللقب من السوق الباريسية بعد التهدئة في ارتفاع الأسهم الفرنسية الفاخرة.

وبحسب أرقام "بلومبرغ"، فإن القيمة السوقية المجمعة للأسهم الدولارية في الإدراجات البريطانية تساوي 2.9 تريليون دولار، مقابل تراجع قيمتها في البورصة الفرنسية من مستوى قياسي عند 3.5 تريليون دولار العام الماضي إلى 2.93 تريليون دولار، بسبب ضبابية انتعاش الاقتصاد الصيني الذي يشكل السوق الرئيسية لهذه الأسهم.

أما في بريطانيا، فإن محللي كبرى البنوك العالمية يتوقعون انتعاشا للبورصة التي تأثرت لقترة طويلة بتداعيات البريكست.

ويرى المحللون أن بوادر السيطرة على التضخم وبالتالي وقف ارتفاع الفائدة، إلى جانب ارتفاع أسعار أسهم الشركات النفطية التي تشكل ثقلا في المؤشر، هي عوامل تشجع عودة الرساميل إلى هذه السوق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.