بيتكوين

ماذا يعني إدراج صندوق بيتكوين متداول في البورصة وتأثيره على العملة المشفرة؟

آمال متفائلة لمستقبل القطاع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

وافقت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية على إدراج صناديق تداول تتبع الأسعار الفورية لعملة بيتكوين.

ويتوقع بنك "ستاندرد تشارترد" تدفق ما بين 50 و100 مليار دولار في الصندوق.

وبشأن صندوق ETF بيتكوين المرتقب، استطلعت "العربية Business"، رأي خبراء في القطاع.

تقول يكيتا ساشديف - الرئيسة التنفيذية ومؤسسة شركة "Luna Media": "تشكل صناديق الاستثمار المتداولة لبيتكوين تناقضاً كبيراً، حيث تمثل تحدياً وفرصة في آن واحد. في حين قد تقوض صناديق الاستثمار المتداولة مفهوم السيطرة الشخصية على ملكية بيتكوين، فإن مشاركة المؤسسات الكبرى أمر حاسم للقبول الواسع. قد تؤثر صناديق الاستثمار المتداولة على حجم التداول في البورصات، ولكن تطورها يلعب دوراً حيوياً في التبني الجماعي وتشكيل مستقبل بيتكوين".

أما المؤسسة المشاركة لشركة "ARIA"، أناستازيا أوليانوفا فقالت "لقد بدأ الحديث عن إمكانية إطلاق صناديق الاستثمار المتداولة للبيتكوين منذ أن بدأ غير المتخصصين في عالم العملات الرقمية بسماع والحديث عن العملة المشفرة. ما بدأ كجسر محتمل بين التمويل التقليدي والتمويل اللامركزي تحول في النهاية إلى لعبة "القط والفأر" مع هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية (SEC) على مدى عقد من الزمان".

ويتناسب قرار هيئة الأوراق المالية والبورصات بشأن صناديق الاستثمار المتداولة لبيتكوين بالنظر إلى أن عملية تخفيض مكافأة تعدين بيتكوين إلى النصف (لتقليل عدد العملات الجديدة التي تدخل الشبكة) في أبريل.

قد يكون هناك فوز مزدوج لعالم العملات الرقمية. قد يشير الاهتمام المتزايد وتوسع العملات الرقمية في عالم التمويل التقليدي إلى قبول صناديق الاستثمار المتداولة المقترحة والاعتراف بعملة بيتكوين، وبشكل أوسع تقنيات العملات الرقمية والبلوكتشين، وهو أمر سيحظى بترحيب كبير من مجتمع العملات الرقمية. لا يمكننا معرفة ما يخبئه المستقبل بالتأكيد."

الرئيس التنفيذي لشركة "Fineqia"، بونديب رانجار، قال "تشير التفاعلات الأخيرة بين هيئة الأوراق المالية والبورصات والمصدرين، والتي تضمنت تعديلات على مختلف الوثائق المتعلقة بالطلب، إلى أن الظروف مواتية لنتيجة إيجابية هذا الأسبوع، وربما لمعظم، إن لم يكن جميع المصدرين الذين أكملوا الوثائق المطلوبة بشكل صحيح.

يتوقع أن تجتذب إدخال صناديق الاستثمار المتداولة لعملة بيتكوين مجموعات جديدة من المستثمرين، مما يعزز العلاقة بين المستثمرين في التمويل التقليدي وسوق الأصول الرقمية. ومع ذلك، من المهم الاعتراف بأن المشاركين في السوق غالباً ما يتوقعون الأحداث الإخبارية، ومع توقع الموافقة بنسبة تتجاوز 90% لعدة أشهر، فإن قرار هيئة الأوراق المالية والبورصات قد تم تضمينه بالفعل في السوق إلى حد كبير. في الأسابيع التي تلي الموافقة المحتملة، قد يكون هناك انخفاض إلى مستويات تداول أقل."

وقال الشريك المؤسس في "كوين مينا"طلال الطباع، "وافقة لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية على إدراج صناديق تداول تتبع عملة بيتكوين أمر شبه محسوم، لأن أميركا لن تقبل خسارة الاستثمارات الكبيرة الآتية من وارء السماح بهذه الخطوة التي ينتظرها المستثمرون بفارغ الصبر".

تداعيات القرار على سعر بيتكوين

أكد بنك "ستاندرد تشارترد"، في تقرير بحثي في 8 يناير 2024 اطلعت عليه "العربية Business"، أن التدفق المتوقع في الصندوق المرتقب البالغ ما بين 50 إلى 100 مليار دولار يتوافق مع وجهة نظر البنك لسعر عملة بيتكوين عند 100 ألف دولار حتى نهاية عام 2024. وبحال تحققت التدفقات، فيعتقد البنك أن سيناريو 200 ألف دولار لليتكوين بحلول 2025 هو أمر ممكن.

واستند البنك في توقعاته وتقديراته، إلى أسعار الذهب بعد إطلاق أول صندوق للذهب المتداول في الولايات المتحدة في نوفمبر 2004.

وللمقارنة بصناديق الاستثمار المتداولة في الذهب، اعتبارًا من ديسمبر 2023، وصلت الأصول الخاضعة للإدارة (AUM) لصناديق الذهب المتداولة إلى ما يقرب من 209 مليارات دولار، مع نصف الأصول الخاضعة للإدارة في أميركا الشمالية، بحسب تصريحات لكبير المحللين في Bitget Research رايان لي مع "العربية Business".

وأضاف: "في الوقت الحالي، يبلغ معدل تقلب البيتكوين حوالي 3.6 أضعاف تقلب الذهب. إذا تمت الموافقة على صناديق الاستثمار المتداولة في بيتكوين، على افتراض أن الشركات المالية يرغبون الاستثمار في بيتكوين مع تعرضهم للمخاطر بشكل مماثل للذهب، فسيحتاجون إلى استثمار ما يقرب من 30 إلى 40 مليار دولار."

وبالمثل، وبالنظر إلى تأثير صناديق الذهب المتداولة في السوق، فإن أول صندوق استثمار متداول مدعوم بالذهب تم إطلاقه في الولايات المتحدة كان "SPDR Gold Trust"، والذي ظهر لأول مرة في بورصة نيويورك في 18 نوفمبر 2004، بسعر إغلاق الذهب عند 444.3 دولارًا للأونصة في ذلك اليوم.

في السنوات الثماني التي التحقت بطرح الصندوق، ارتفعت أسعار الذهب بأكثر من 60%، وفقاً لحسابات "العربية Business" لبيانات "Tradingview".

سوق العملات المشفرة في عام 2024

يقول المدير العام في "Bitget" جرايسي تشين، في تصريحات لـ"العربية Business"، إن صندوق بيتكوين المتداول في البورصة سيظل الاتجاه الأكبر في السوق هذا العام، إلا أن التوقعات الإيجابية الأخرى تستحق البحث عنها. وتشمل هذه، من بين أمور أخرى، ترقب عملية تخفيض مكافأة تعدين بيتكوين إلى النصف في أبريل وأيضا ترقية "Ethereum Dencun"، والظهور الأول المحتمل لشركة "Circle" في السوق من خلال الاكتتاب العام الأولي، ونهاية ارتفاع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة.

سيؤدي تخفيض مكافأة تعدين بيتكوين إلى النصف أو ما يعرف باسم "التنصيف" إلى تقليل بشكل فعال المعروض من العملات. وقد يؤثر هذا بشكل كبير على السعر، وقد يرتفع الطلب إذا تم إطلاق صناديق الاستثمار المتداولة الفورية كما هو متصور. مع وجود عدد أقل من عملة بيتكوين المتداولة والمزيد من العطاءات المالية المؤسسية للعملة، قد نشهد ضغطًا في العرض من شأنه أن يضع علاوة عالية جدًا على عملة بيتكوين المتداولة. في هذه المعادلة، سيكون القائمون بتعدين بيتكوين من بين أكبر المستفيدين بشكل عام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.