تسلا

"جي بي مورغان" يتوقع هبوط سهم "تسلا" بنسبة 30%

تخفيض السعر المستهدف لسهم تسلا بحوالي 4% إلى 130 دولاراً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

توقع بنك "جي بي مورغان" هبوط سهم شركة "تسلا"، وهي عملاق صناعة السيارات الكهربائية في العالم، بنسبة 30% خلال الفترة المقبلة، مقارنة بسعر الإغلاق الذي تم تسجيله يوم الخميس الماضي، حيث يرى البنك بأن السهم يتم تداوله حالياً بأعلى من قيمته العادلة.

وبحسب تقرير نشرته شبكة "CNBC" الأميركية، واطلعت عليه "العربية Business"، فقد خفض البنك توقعاته لسعر السهم خلال الفترة المقبلة بواقع 4% إضافية، لتصبح توقعاته بأن يهوي السهم إلى أقل من مستوياته الحالية بنحو 30%، ما يعني أنه سيفقد نحو ثلث قيمته خلال الفترة المقبلة.

ويقول البنك الأميركي إن انخفاض الأرباح لا يدعم التقييم المرتفع الحالي للسهم، متوقعاً أن يتراجع خلال الأيام المقبلة ليصل إلى مستويات الـ130 دولاراً أميركياً.

وقام رايان برينكمان، المحلل في "جي بي مورغان" بتخفيض السعر المستهدف لسهم تسلا بحوالي 4% إلى 130 دولاراً، مما يعني انخفاضاً بنسبة 30% عن إغلاق يوم الخميس الماضي عند 182.63 دولار.

ويأتي هذا التخفيض بعد إعلان الشركة أرباحاً أقل من المتوقع وتحذير من "تسلا" بأن نمو حجم المبيعات من سياراتها "قد يكون أقل بشكل ملحوظ" هذا العام.

وفي أعقاب هذه التحذيرات أنهى سهم "تسلا" أسبوعه منخفضاً بنسبة 12% فقط، مما يشير إلى احتمالية المزيد من الانخفاض، وفقاً لبرينكمان.

ويقول تقرير "سي إن بي سي" إن استراتيجية "تسلا" لخفض أسعار السيارات لم تُترجم إلى إيرادات أعلى، حيث سجلت إيرادات مبيعات السيارات الفعلية نمواً بنسبة 1% فقط على الرغم من زيادة حجم مبيعات المركبات بنسبة 20% في الربع الرابع.

وخفض المحللون توقعات أرباح تسلا بشكل كبير منذ أكتوبر 2022، حيث يتوقعون أرباحاً تشغيلية تبلغ 11.4 مليار دولار، مقارنة بالتقدير السابق البالغ 28.5 مليار دولار لعام 2024.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة