.
.
.
.
اقتصاد إيران

بلومبرغ: إيران تخطط لمنح النفط مقابل الاستثمار والسلع

وزارة النفط الإيرانية: أي شخص مرحب به للاستثمار في قطاع النفط

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير النفط الإيراني، جواد أوجي، إن إيران تعتزم عرض مكثفات النفط والغاز على "أي مستثمر"، مقابل سلع أو استثمار رأسمالي في قطاع الطاقة المتضرر من العقوبات الأميركية.

وأضاف أوجي في تصريحات بثها التلفزيون الحكومي، أن الوزارة سترحب بالاستثمار في صناعات المنبع والمصب في إيران، مقابل النفط أو المكثفات، دون أن يحدد ما إذا كانت المبادرة تستهدف المشترين المحليين أو الأجانب.

وقال إن الخطط عُرضت على المشرعين يوم الأحد وتنتظر موافقتهم، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

من غير الواضح ما إذا كانت الخطط تعتمد على استعادة الاتفاق النووي المتعثر لعام 2015، ورفع العقوبات الأميركية عن إيران، حيث تفرض واشنطن حظراً فعلياً على صادرات النفط الإيرانية، وتراجعت المبيعات منذ عام 2018، عندما انسحب الرئيس الأميركي آنذاك دونالد ترمب من الاتفاق.

وتعثرت المفاوضات لاستئناف الاتفاق النووي منذ يونيو، عندما انتخبت إيران إبراهيم رئيسي رئيسا جديدا لها.

وقال أوجي إن الارتفاع العالمي في الطلب على النفط "يبشر بالخير لإيران"، وتتوقع وزارته أن الطلب على الطاقة "سيزداد يوما بعد يوم" مع تخفيف الاقتصادات قيود الإغلاق والتعافي من الوباء.