.
.
.
.
طاقة

أسعار البنزين في أميركا تحطم رقماً قياسياً مع حلول موسم القيادة

يفاقم هذا الارتفاع الضغوط التضخمية التي تجتاح أكبر اقتصاد في العالم

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار البنزين والديزل في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي قبيل موسم القيادة الصيفي في البلاد، مما يمثل تحديًا للرئيس جو بايدن والاحتياطي الفيدرالي وسط محاولات التصدي للتضخم الأسرع منذ عقود.

بلغ متوسط ​​أسعار البنزين 4.374 دولار للغالون، بحسب جمعية السيارات الأميركية. كما سجل الديزل رقما قياسيا عند 5.50 دولار. ومن المقرر أن يفاقم هذا الارتفاع الضغوط التضخمية التي تجتاح أكبر اقتصاد في العالم.

ويبدأ موسم القيادة الصيفي في الولايات المتحدة خلال حوالي ثلاثة أسابيع.

ارتفعت أسعار النفط هذا العام بعد أن أدى الغزو الروسي إلى قلب أسواق السلع الأساسية، مما نجم عنه تعريض إمدادات الوقود على مستوى العالم للخطر في وقت انتعش الطلب في معظم الاقتصادات من تأثير الوباء.

ويؤدي ذلك إلى ارتفاع أسعار كل شيء من وقود السيارات إلى الطعام، على الرغم من جهود إدارة بايدن بما في ذلك الإفراج الضخم عن النفط الخام من الاحتياطيات الاستراتيجية.

تتم مراقبة استهلاك الوقود عن كثب، حيث من المتوقع أن يستخدم الأميركيون المركبات هذا الصيف أكثر من العام 2021.

وقد أظهرت توقعات إدارة معلومات الطاقة الصيفية الشهر الماضي، أنه من المتوقع أن يستخدم سائقو السيارات في البلاد 9.2 مليون برميل من البنزين يوميًا من أبريل إلى سبتمبر، بزيادة قدرها 0.8٪ عن نفس الفترة من العام الماضي، وفق ما نقلته "بلومبرغ".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة