نفط وغاز

"شل مصر" تعتزم حفر 3 آبار جديدة في غرب الدلتا

المشروع يوفر 200 مليون قدم مكعبة من الغاز يومياً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تعتزم شركة "شل مصر" وشركاؤها، حفر 3 آبار استكشافية جديدة في امتياز غرب الدلتا العميق بالبحر المتوسط، في وقت لاحق من هذا العام.

ووفق بيان، فمن المتوقع أن يوفر المشروع نحو 200 مليون قدم مكعبة إضافية من الغاز يومياً بتكلفة تتجاوز 200 مليون دولار. ومن المخطط أن تبدأ أعمال الحفر في أواخر عام 2023، بعد استكمال الحصول على الموافقات التنظيمية، تمهيدا لبدء الإنتاج في عام 2024.

وستتولى شركتا "رشيد والبرلس للبترول" - وهما شركتان مشتركان بين الهيئة العامة للبترول وشركة شل العالمية - عمليات الحفر والإنتاج من الآبار الجديدة. كما تعد شركة "بتروناس" شريكا غير تشغيلي بنسبة 50% إلى جانب شركة شل المشغلة للامتياز.

وفق البيانات، فقد وصل إنتاج امتياز غرب الدلتا العميق الذروة في أواخر العقد الأول من القرن الحادي والعشرين إذ أنتج ما يتجاوز نحو ملياري قدم مكعبة من الغاز يومياً. وانخفض الإنتاج تدريجيا في السنوات التالية، ليبلغ إجمالي الإنتاج العام الماضي نحو 300 مليون قدم مكعبة يوميا العام الماضي.

وتتوقع شركة "شل" عجزاً قدره 491 مليار قدم مكعبة في شحنات الغاز في مصر بين عامي 2023 و2025، حسبما ذكرت في تقريرها السنوي خلال العام الماضي، وأرجعت هذا الانخفاض إلى تراجع إنتاج امتياز غرب الدلتا العميق.

في الوقت نفسه، تستهدف الحكومة المصرية جذب استثمارات قدرها نحو 8 مليارات دولار إلى قطاع النفط والغاز خلال العام المالي 2024/2023 وفق تصريحات لوزير البترول والثروة المعدنية في مصر، طارق الملا. وستمول هذه الاستثمارات أعمال البحث والاستكشاف والتنمية والتطوير ومصروفات التشغيل.

ومن المتوقع أن يبلغ إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي 6 تريليونات قدم مكعبة بحلول عام 2025. ويزيد هذا بأكثر من الضعف عن إنتاج مصر السنوي في 2021، الذي بلغ 2.45 تريليون قدم مكعبة، بحسب إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.