.
.
.
.

أطول برج في "القارة السمراء" يثير الجدل.. ما السبب؟

نشر في: آخر تحديث:

تشير الأرقام والبيانات الرسمية إلى أن #مصر تضم أكثر من 12 ألف ناطحة سحاب، لتتصدر القارة الإفريقية في أعداد #ناطحات_السحاب التي تضمها دول القارة السمراء، لكن جاء أحدث برج تقيمه الحكومة المصرية في العاصمة الإدارية الجديدة ليتصدر الارتفاعات على مستوى القارة.

ولا يزال الحديث عن هذا البرج يثير جدلاً واسعاً منذ العام 2017، خاصة أنه سيكون الأعلى في #قارة_إفريقيا ، ويوجد بحي الأعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة لمصر.

وتشير الأرقام الرسمية إلى أن تكلفة حي الأعمال تبلغ نحو 3 مليارات دولار، ويضم إلى جانب البرج العملاق نحو 12 مجمعاً تجارياً، وخمسة مبانٍ سكنية وفندقين.

وتشمل العاصمة الإدارية مناطق عمرانية على مساحة تقدر بنحو 460 كيلومتراً، وتضم 25 حياً سكنياً بها نحو 1.1 مليون وحدة سكنية، و40 ألف غرفة فندقية، ونحو 10 آلاف كيلومتر من الطرق.

وقبل أيام، شهد رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية عاصم الجزار، بدء صب الخرسانة الخاصة لأطول برج في القارة الإفريقية بالعاصمة الإدارية.

ويعمل في الموقع في الوقت الحالي نحو 7 شركات خرسانة، ومن المقرر أن يصل ارتفاع البرج إلى نحو 385 متراً.

تم تصميم البرج ليصبح مثالاً رائعاً على العمارة ذات المستوى العالمي.

وقامت شركة "CSCEC" الصينية بتنفيذ وصب اللبشة المسلحة للبرج "CO2" وهو أحد الأبراج الخاصة بالمشروع.

واستغرق صب القواعد المسلحة للمشروع نحو 48 ساعة، كما تم البدء في صب لبشة البرج الأيقوني بكمية تبلغ نحو 18 ألف متر مكعب يتم صبها بشكل مستمر على مدار 80 ساعة عمل.

ويقع البرج في قلب العاصمة الإدارية الجديدة، ويطل على كافة الطرق الرئيسية والحديقة المركزية "كابيتال بارك"، وعلى مساحة 533.041 متر مربع.

ومن المقرر أن يصل إجمالي مساحة المباني داخل البرج إلى نحو 1.709.330 متر مربع، ويتم توزيعه عبر 20 مبنى.

ويشمل المشروع منطقة المرافق المركزية التي تضم محطة تبريد مركزي ومركز إمداد للطاقة، إضافة إلى الجراجات والطرق الداخلية.

وفي تصريحات حديثة، قال وزير الإسكان المصري عاصم الجزار، إنه تم صب الخرسانة المسلحة لأساسات البرج "C02" بمنطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة في مدة وصلت لمدة 48 ساعة متواصلة.

وأوضح أنه تم البدء فى أعمال صب الخرسانة المسلحة لأساسات البرج الإداري "C02" بارتفاع 50 متراً، بمنطقة الأعمال المركزية، واستمرت أعمال صب أساسات البرج لمدة 48 ساعة متواصلة، حيث تم صب 85003 أمتار مكعبة من الخرسانة المسلحة، من خلال 6 مضخات خرسانية.

وأوضح "الجزار" أن البرج الإداري "C02"، هو أول برج يتم صب الخرسانة المسلحة لأساساته، بمنطقة الأعمال المركزية، بالعاصمة الإدارية الجديدة.

ومن المقرر صب الخرسانة المسلحة لأساسات البرج الأيقوني، وهو أعلى برج في إفريقيا، بارتفاع يصل إلى 385 متراً، على أن تستمر أعمال الصب لنحو 3 أيام متواصلة، وهذا يُعد رقماً قياسياً عالمياً.

وتضم منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، نحو 20 برجاً باستخدامات متنوعة، ومنها البرج الأيقوني.