.
.
.
.

مندوب بأوبك للعربية: زيادة الإنتاج سببت هبوط النفط

نشر في: آخر تحديث:

اعتبرت مندوبة الكويت لدى أوبك، نوال الفزيع، أن زيادة الإنتاج من بعض الدول السبب الأهم للتراجع الذي شهدته أسعار النفط مؤخراً.

وقالت الفزيع في مقابلة مع قناة "العربية" إن بعضاً من أعضاء أوبك بسبب الظروف السياسية، فيها رفعت الإنتاج مثل ليبيا وإيران والعراق ونيجيريا.

وقالت إن تراجع الطلب من الصين والولايات المتحدة، كان سبباً مهماً في تراجع الأسعار، متوقعة تعافيا سريعا للأسعار مع اقتراب الشتاء وعودة الطلب إلى الارتفاع وعودة السعر إلى مستويات 100 دولار للبرميل.

وذكرت أن وزراء أوبك، يتدارسون الطلب والعرض ومستويات المخزون والأسعار في النهاية يخرجون بتصورات وقرارات للمرحلة المقبلة.

وكانت كلا من وكالة الطاقة الدولية ومنظمة أوبك، قد خفضت توقعاتها للطلب العالمي على نفوط أوبك للعام الجاري والمقبل.

يأتي هذا في ضوء ارتفاع المعروض من الدول خارج أوبك تحديدا من الولايات المتحدة وكندا. وبدأالمعروض المتزايد يضغط على حصة أوبك في الأسواق العالمية، في توقيت يتزامن أيضا مع تباطؤ في نمو الإقتصاد العالمي.

وجرى خفض توقعات النمو الإقتصادي لكل من الصين و روسيا واليابان والإتحاد الأوروبي في الأسابيع الأخيرة.