.
.
.
.
سعر الذهب

"ماركت تريدر" للعربية: سعر الذهب فوق 2000 دولار خلال أسابيع

عمرو عبده: العوامل الأساسية تدعم مواصلة المكاسب

نشر في: آخر تحديث:

توقع الشريك المؤسس لأكاديمية ماركت تريدر الأميركية عمرو عبده، مواصلة أسعار الذهب مسارها الصاعد لتتخطى حاجز الـ2000 دولار خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وأضاف عبده في مقابلة مع قناة "العربية": "ستصل أونصة الذهب إلى 2300 دولار، خلال الفترة من 12 إلى 16 شهرا".

ولفت عبده إلى أن كل الأساسيات تعمل في تناغم بشكل يدعم مواصلة ارتفاع أسعار الذهب، حيث تقوم البنوك المركزية بعمليات شراء واسعة، وكذلك يوجد إقبال كبير جدا عليه من قبل المستثمرين.

كما تقوم الصناديق بعمليات شراء، وبالتالي تتزايد عمليات الطلب على الذهب بالشكل الذي يدعم مواصلته المكاسب.

وفي سياق متصل؛ ارتفع الذهب قليلا اليوم الثلاثاء مدعوما بتوقعات متنامية أن يتفق المشرعون الأميركيون على تحفيز جديد لتخفيف التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا، مما عزز إغراء المعدن كأداة تحوط من التضخم.

وخلال تعاملات الثلاثاء، كان السعر الفوري للذهب مرتفعا 0.05% إلى 1913.76 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن بلغ أعلى مستوياته في نحو أسبوعين أمس الاثنين عند 1918.36 دولار. ونزلت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.06% إلى 1919 دولارا.

وقال ديفيد ميجر، مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشرز: "حجر الزاوية في دعم سوق (الذهب) هذه مازال هو التفاؤل فيما يتعلق بحزمة تحفيز إضافية جديدة لمواجهة فيروس كورونا".

ويستفيد الذهب عادة من إجراءات التحفيز واسعة النطاق التي تتخذها البنوك المركزية، إذ يُنظر إليه كأداة تحوط في مواجهة التضخم وتراجع قيمة العملة.

وفي المعادن النفيسة الأخرى، فقدت الفضة 1.19 %، لتسجل 24.06 دولار للأوقية، وهبط البلاتين 2.15% إلى 877.67 دولار، في حين ارتفع البلاديوم 0.1% إلى 2364.49 دولار للأوقية.