.
.
.
.
قناة السويس

سفينة قناة السويس.. شركات التأمين تتأهب لطلبات بملايين الدولارات

لويدز لندن: الخسائر الناجمة عن جنوح السفينة لن تقل عن 100 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

حالة من الارتباك أصيبت بها سلاسل الإمداد العالمية إثر جنوح سفينة " Ever given " العملاقة في قناة السويس في الـ23 من مارس الماضي.

إذ عطل جنوح السفينة البالغ طولها 400 متراً في القناة، حركة المرور لعدة أيام ما قد يكبّد شركات التأمين مئات الملايين من الدولارات.

قد تصل مطالبات هيئة قناة السويس لتغطية الأضرار المادية، فضلا عن مطالبات مُلاك السفن الأخرى التي تعطلت رحلاتها، إلى مليار دولار.

وتفصيلا، ستغطي منظمة الحماية والتعويض البريطانية، وهي الجهة المؤمنة على Ever given، أول 10 ملايين دولار من خسائر الحماية والتعويض.

وما يزيد على ذلك، ستغطيه محفظة أوسع من منظمات الحماية والتعويض بما يصل إلى 100 مليون دولار.

ثم يحل دور شركات إعادة التأمين مثل لويدز لندن بما يصل إلى 2.1 مليار دولار.

وتساهم منظمات الحماية والتعويض ضمن جزء إضافي قدره مليار دولار من الغطاء التأميني.

ولكن الرقم الدقيق للخسائر والأضرار الناجمة عن جنوح Ever given سيتضح بعد التحقيقات، غير أن لويدز لندن توقعت أن يسفر الحادث على الأرجح عن خسارة لسوق التأمين وإعادة التأمين التجاري لا تقل عن 100 مليون دولار .