.
.
.
.
لقاح كورونا

"بيونتيك" تختار هذه الدولة الآسيوية لإنشاء مصنع للقاح كورونا

أوغور شاهين: سنغافورة توفر مناخاً تجارياً ممتازاً وقاعدة غنية بالمواهب

نشر في: آخر تحديث:

اختارت شركة تطوير اللقاحات الألمانية بيونتيك، سنغافورة كمقر رئيسي لها في جنوب شرق آسيا وأول مركز لها في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، مما يعطي دفعة إضافية لتوفير لقاح تكنولوجيا mRNA الذي كان فعالاً بشكل غير عادي في مكافحة كوفيد-19.

وقالت الشركة في بيان يوم الاثنين إن موقع الإنتاج قد يكون جاهزاً للعمل في وقت مبكر من عام 2023 وسيوفر ما يصل إلى 80 وظيفة في سنغافورة.

وأضافت الشركة الألمانية، إن موقع التصنيع الحديث المخطط له سيدعم الإمداد العالمي باللقاحات والعلاجات المستندة إلى تكنولوجيا mRNA ويوفر خيارات استجابة سريعة لجنوب شرق آسيا ضد التهديدات الوبائية المحتملة في المستقبل، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

ولعب لقاح كوفيد الذي طورته شركة بيونتيك مع شركة فايزر الأميركية دوراً كبيراً في تخفيف تفشي الفيروس في الاقتصادات الغربية الرئيسية مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

وتعد هذه الخطة نعمة لاستراتيجية سنغافورة طويلة الأجل لبناء قطاعات الجيل التالي من اقتصادها، بما في ذلك الأدوية الحيوية. كما أنه سيعزز سمعة المدينة الصديقة للأعمال، والتي تم اختبارها في الأيام الأخيرة وسط قيود أكثر صرامة لمكافحة عودة ظهور الفيروسات ودعم القوى العاملة المحلية.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة BioNTech، أوغور شاهين: "من خلال منشأة إنتاج mRNA المخطط لها، سنزيد من سعة شبكتنا الإجمالية ونوسع قدرتنا على تصنيع وتقديم لقاحات وعلاجات mRNA إلى الناس في جميع أنحاء العالم". وصرح، بأن سنغافورة توفر مناخاً تجارياً ممتازاً وصناعة التكنولوجيا الحيوية المتنامية وقاعدة غنية من المواهب.