.
.
.
.
بيتكوين

حملة الصين على التشفير تمحو 300 مليار دولار من القيمة السوقية

بيتكوين تراجعت 16% منذ إصدار التنبيه يوم الجمعة

نشر في: آخر تحديث:

قضت الحملة الصينية المتجددة التي تستهدف العملات المشفرة على ما يقرب من 300 مليار دولار في القيمة من إجمالي القيمة السوقية للعملات الرقمية منذ يوم الجمعة، عندما أمر مركز رئيسي لتعدين بيتكوين عمال المناجم بإغلاق عملياتهم.

وانخفضت عملة بيتكوين بحوالي 2% عند 32330.21 دولار، وفقاً لبيانات CoinDesk. كما انخفضت العملات المشفرة الأخرى بما في ذلك إيثريوم وXRP بشكل حاد.

يأتي ذلك، بعد أن كثفت الصين جهودها لكبح جماح صناعة العملات المشفرة في البلاد، خلال الأيام القليلة الماضية، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

حظر التعدين وتوجيهات المركزي

أمرت السلطات في مقاطعة سيتشوان الصينية شركات تعدين العملات المشفرة يوم الجمعة بإغلاق عملياتهم، وهي واحدة من أكبر مراكز تعدين بيتكوين في الصين.

كما تم إغلاق العديد من مناجم بيتكوين في المقاطعة الواقعة جنوب غرب الصين اعتباراً من يوم الأحد، وفقاً لصحيفة غلوبال تايمز المدعومة من الدولة.

وتأتي الخطوة في سيتشوان بعد أن أغلقت مقاطعات أخرى كثيفة التعدين في الصين، بما في ذلك منغوليا الداخلية.

ثم قال بنك الشعب الصيني يوم الاثنين إنه تحدث إلى "علي باي"، وهي خدمة المدفوعات التي تديرها مجموعة آنت غروب التابعة لشركة علي بابا، وبعض المؤسسات المالية الكبرى. وقال البنك المركزي إنه حثهم على عدم تقديم الخدمات المتعلقة بأنشطة العملة المشفرة، بما في ذلك فتح الحسابات أو المقاصة والتسوية.

وحظرت الصين عمليات تبادل العملات المشفرة المحلية في عام 2017 مما أجبرها على الانتقال إلى الخارج. لم يمنع ذلك التجار الصينيين من شراء وبيع العملات الرقمية، على الرغم من أنه أضاف طبقة من التعقيد لتداولها. حيث سيضطر التجار الصينيون إلى نقل اليوان الصيني إلى منصة لشراء العملات المشفرة. سيتم ذلك عبر خدمة مدفوعات مثل Alipay أو حساب مصرفي. لذا فإن آخر تنبيه لبنك الشعب الصيني للمؤسسات المالية قد يتطلع إلى القضاء على هذا الأمر بشكل أكبر.

منذ يوم الجمعة، عندما أخطرت سلطات سيتشوان عمال المناجم بإغلاق عملياتهم، انخفض سعر بيتكوين بحوالي 16%. حيث أضاف إشعار البنك المركزي مزيداً من الضغط.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة