.
.
.
.
ثروات

سيناتورة أميركية تهاجم بيزوس بسبب رحلته الفضائية

طالما يمكنه السفر للفضاء فيمكنه دفع المزيد من الضرائب

نشر في: آخر تحديث:

غردت السيناتورة الأميركية، إليزابيث وارن يوم الأحد عن رحلة جيف بيزوس الفضائية الأخيرة، قائلة إنه إذا كان بإمكانه الذهاب إلى الفضاء، فيمكنه دفع المزيد من الضرائب.

وكتب وارن على موقع تويتر: "يمكن لأغنى رجل على وجه الأرض السفر إلى الفضاء بينما يعيش أكثر من نصف سكان البلاد مقابل الراتب للعيش، كما أن ما يقرب من 43 مليون شخص مثقل بالديون الطلابية، فضلا عن أن تكاليف رعاية الأطفال تجبر الملايين على ترك العمل". وأضافت "يمكنه تحمل تكلفة المشاركة حتى يحصل الجميع على فرصة".

يأتي ذلك، فيما أفادت ProPublica في يونيو أن جيف بيزوس، المؤسس والرئيس التنفيذي السابق لشركة أمازون، دفع صفر دولار من ضرائب الدخل الفيدرالية لمدة عامين على الأقل بين عامي 2006 و2018، حيث كشف التقرير أيضاً أن الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك فعل الشيء نفسه في عام 2018.

وذكرت لينلي براوننج من Insider في عام 2019 أن أمازون دفعت أيضاً 0 دولار كضرائب دخل في عامي 2017 و2018.

تم تصنيف بيزوس حالياً من قبل فوربس كأغنى شخص في العالم، حيث تبلغ ثروته الصافية 209.2 مليار دولار.

يأتي ذلك، بعد أن أكملت شركة بلو أوريغين التابعة للملياردير جيف بيزوس بنجاح أول رحلاتها المدنية إلى الفضاء يوم الثلاثاء، حيث كان على متنها بيزوس وثلاثة آخرين في الفضاء لمدة 3 دقائق من انعدام الوزن.

كما كتبت خلال الرحلة الأسبوع الماضي، على تويتر: "نسي جيف بيزوس أن يشكر جميع الأميركيين المجتهدين الذين دفعوا الضرائب بالفعل للحفاظ على استمرار هذا البلد بينما لم يدفع هو وأمازون شيئاً".