.
.
.
.
البورصة المصرية

ما العوامل وراء ارتفاع مؤشر "إيجي إكس 70" لمستوى قياسي؟

مؤشر الأسهم الصغيرة ببورصة مصر كسر مستوى 2470 نقطة

نشر في: آخر تحديث:

قال عضو مجلس إدارة شركة أصول لتداول الأوراق المالية، إيهاب سعيد، إن العامل الرئيسي في ارتفاع مؤشر إيجي إكس 70 ببورصة مصر خلال الجلسات الأخيرة يعود إلى مستوى السيولة المرتفع بالسوق.

وأضاف سعيد في مقابلة مع "العربية": "أظهرت السوق قبل فترة عيد الأضحى أنها تستعد لاستعادة الاتجاه الصاعد مرة أخرى خاصة مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة (إيجي إكس 70)".

وأوضح عضو مجلس إدارة شركة أصول أن المؤشر كان يميل إلى التحرك في نطاق عرضي في حدود 200 نقطة.

وذكر أن إيجي إكس 70 نجح في تجاوز قمته الرئيسية عند 2470 نقطة، ويحقق مستويات تاريخية جديدة، ويرجع ذلك إلى التحركات العرضية للأسهم القيادية وتوجه السيولة للأسهم الصغيرة.

وأفاد سعيد بأن الارتفاعات القياسية للأسهم تزيد معدل المخاطرة، إلا أنه بعد كسر المؤشر لمستوى 2470 نقطة زادت المخاطرة بقدر كبير.

وأشار إلى أن مؤشر الأسهم الصغيرة، إذ كسر أدنى هذا المستوى ستكون هناك موجة تصحيح وتظهر عمليات جني أرباح بعد الارتفاعات الكبيرة.

ولفت إلى أن المنهجية الجديدة على مؤشرات السوق لا تضيف بالنسبة لما يطالب به المستثمرون دوما فيما يتعلق بطريقة حساب المؤشر، التي لا يمكن التدخل فيها لأنها معادلة قائمة بذاتها.

وأضاف سعيد أن ما يحدث حاليا يتمثل في تعديل قواعد الإدراج على المؤشر، مثل تحديد 5 أسهم فقط من كل قطاع بالمؤشر بما يضمن تمثيل القطاعات بشكل كبير بالبورصة، بذلك لا يعبر المؤشر عن قطاع واحد بعينه.