.
.
.
.
اقتصاد

مستثمر شهير يحذر: الأسواق تمر بأكبر فقاعة أشهدها في حياتي المهنية

بيرنشتاين: السلع والمواد وجهة جيدة لتنويع الاستثمارات

نشر في: آخر تحديث:

حذر المستثمر الشهير، ريتش بيرنشتاين، الذي أمضى عقوداً في وول ستريت، من أكبر فقاعة للأصول طويلة الأجل بداية من شركات التكنولوجيا الكبيرة ومروراً بعملة بيتكوين وأسهم "الميم" المشهورة بين المتداولين الأفراد على منصات ريديت Reddit، ووصولاً إلى السندات طويلة الأجل.

قال بيرنشتاين، الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم المعلومات في شركة Richard Bernstein Advisors، لشبكة "CNBC": "إنها أكبر فقاعة أشهدها في حياتي المهنية"، حيث يشير إلى أنها قد تكون أكبر من فقاعة الإنترنت وأزمة الرهون العقارية التي قادت إلى الأزمة المالية العالمية.

وأرجع بيرنشتاين، السبب إلى سياسات بنك الاحتياطي الفيدرالي، حيث قال: "لقد شوه بنك الاحتياطي الفيدرالي النهاية الطويلة للمنحنى لدرجة أننا نشهد رد فعل طبيعياً جداً بين الأصول طويلة الأجل التي تأخذ بعد ذلك مساراً خاصاً بها".

وأضاف: "يجب على أي شخص منكشف على هذه الأصول طويلة الأجل أن يكون مقتنعاً تماماً بأن أسعار الفائدة طويلة الأجل لن ترتفع لأن هذا هو سبب هذه الفقاعة".

وقال أيضاً إن الناس يسيطر عليهم قصر الرؤى خلال أوقات الفقاعة.

وأوصى برنشتاين، المعروف أيضاً بعمله السابق في إدارة الاستراتيجية في ميريل لينش، بالاستثمار في السلع والمواد، حيث أشار إلى ارتفاع أسعار الطاقة على مدى الأشهر الستة أو الاثني عشر الماضية، في وقت يرى المستثمرون أن هذه الارتفاعات غير مستدامة، في حين كانت بيتكوين تشهد تراجعات عنيفة ودخلت في سوق هابطة، إلا أن الجميع يترقب عودتها للصعود.