.
.
.
.
تكنولوجيا

هذه الوظائف الأكثر طلبا منذ اندلاع كورونا.. ارتفعت 165%

توقعات أن تصل الاستثمارات في القطاع إلى 52 مليار دولار في عامين

نشر في: آخر تحديث:

على الرغم من المخاوف السائدة بأن انتشار تقنيات الذكاء الاصطناعي سوف تقلص الحاجة للبشر وتخفض الوظائف، إلى أن أحدث الأبحاث تشير إلى أن الثورة الصناعية والرقمية الرابعة أنعشت سوق الوظائف، ومن المتوقع أن يستمر هذا الأمر في السنوات المقبلة.

وأوضحت البيانات الصادرة عن غلوبال داتا أن الوظائف المتعلقة بالذكاء الاصطناعي زادت بنسبة 165% منذ يوليو 2020.

وأشارت إلى أن هذه الزيادة الكبيرة توضح أن التكنولوجيا لن تساهم في تقليص الوظائف المعتمدة على البشر، لكنها ستخلق بيئة يعمل فيها البشر والآلات سويا.

وقال فيشواس فياس المحلل لدى غلوبال داتا إن هناك عدد كبير من الصناعات التي خلقت طريقا لتطبيق الذكاء الاصطناعي لتغير طريقة عملها، إذ أظهر استطلاع للرأي أجرته الشركة أن تطبيق الذكاء الاصطناعي سيؤدي إلى تغيير أساسات القطاع.

وأشار إلى أن المخاوف من الذكاء الاصطناعي كانت شبيه بالمخاوف التي سادت عند انتشار الإنترنت والتي كانت تشير إلى أنه سيقلص عدد الوظائف. وأشار إلى أن انتشار الانترنت لم يؤثر على الوظائف بل خلق وظائف جديدة تتطلب مهارات مختلفة، وهو ما الأمر الذي من المتوقع حدوثه مع انتشار الذكاء الاصطناعي.

وتتوقع غلوبال داتا أن يزيد سوق منصات الذكاء الاصطناعي بنسبة 44% إلى 52 مليار دولار في 2024، من 29 مليار دولار في 2019.