.
.
.
.
عملات مشفرة

محفظة رقمية للعملات المشفرة على "فيسبوك" قريباً

تسمح للمستخدمين بتخزين العملات المشفرة

نشر في: آخر تحديث:

كشفت شركة "فيسبوك" التي تملك أكبر وأشهر شبكة تواصل اجتماعي في العالم، كما تملك تطبيق التراسل الفوري الأوسع انتشاراً "واتساب"، عن اعتزامها غزو سوق العملات الرقمية المشفرة قبل نهاية العام الجاري.

وقال أحد كبار المدراء التنفيذيين في الشركة إن شبكة فيسبوك تستعد لإطلاق محفظة رقمية تسمح للمستخدمين بتخزين العملات المشفرة، وهو ما يمكن أن يؤدي الى تحول كبير في هذا السوق المتنامي على مستوى العالم.

وقال رئيس القطاع المالي في "فيسبوك" ديفيد ماركوس في تصريحات لتلفزيون "بلومبرغ" سرعان ما تلقفتها وسائل الاعلام الغربية إن شبكة فيسبوك "تشعر بأنها ملتزمة تماماً بإطلاق محفظتها الرقمية المعروفة باسم (Novi) بحلول نهاية عام 2021".

وأضاف ماركوس إنه يفضل إصدار (Novi) جنباً إلى جنب مع العملة الرقمية المشفرة "ديم" التي تعمل فيسبوك على طرحها والتي تقول بأنها ستكون عملة رقمية مشفرة لكنها تتميز بالاستقرار وستكون مرتبطة بالدولار الأميركي.

وقالت جريدة "ديلي ميل" البريطانية، في تقرير اطلعت عليه "العربية نت" إن إطلاق العملة "ديم" لا يزال حتى الان غير محدد بموعد وليس معروفاً إن كانت سترى النور قبل نهاية العام الحالي أم لا.

وقال ماركوس، عضو مجلس إدارة "ديم": "من الناحية النظرية، يمكن أن نطلق نوفي قبل ديم"، لكنه أشار الى أن إطلاق المحفظة بدون العملة المشفرة "سيكون الملاذ الأخير".

وأضاف: "كل هذا يتوقف على المدة التي سيستغرقها ديم لكي يتم طرحها مباشرة وهذا ليس شيئاً يخصني شخصياً بشكل منفرد".

وقال ماركوس لوكالة "بلومبرغ" إن الولايات المتحدة تتخلف بالفعل عن الصين "بمعدل ينذر بالخطر" عندما يتعلق الأمر بقبول العملات الرقمية.

وقد يؤدي السماح لمستخدمي "فيسبوك" البالغ عددهم 2.9 مليار شخص بالوصول إلى سوق العملة المشفرة الذي تبلغ قيمته 2 تريليون دولار إلى تغيير في قواعد اللعبة.

وأعلنت شركة "فيسبوك" لأول مرة عن عملتها المشفرة في عام 2019 وأطلقت عليها اسم "ليبرا"، ولكن بعد معارضة من المشرعين الأميركيين نقلت العمليات إلى سويسرا وأعادت تسمية العملة ديم.

وفي 18 أغسطس الماضي قال ماركوس إن ديم يمكن أن يكون جزءاً لا يتجزأ من الخدمات المصرفية الرقمية الآمنة في العالم.