.
.
.
.
الأسواق العالمية

هذه عوامل ارتفاع عوائد السندات الأميركية

عوائد السندات 10 سنوات ارتفعت لأكثر من 1.5%

نشر في: آخر تحديث:

قال المحلل المالي في IG ، منتصر صفي الدين، إن إعلان الفيدرالي الأميركي عن توقعات رفع أسعار الفائدة في 2022 مع إمكانية تقليص المشتريات بمنتصف العام المقبل ساهم في تحريك أسعار العوائد على السندات ودعم ارتفاع الدولار.

وأضاف صفي الدين في مقابلة مع "العربية": "لا نشاهد ارتفاعا كبيرا بسوق السندات في الطبيعي.. ولكن من يوم ليوم نجد تحرك السوق وارتفاع العوائد وهو في الأساس ممكن أن يعكس حجم المخاطر في الأسواق".

وأشار إلى أن عوامل في السوق حاليا هي التي ساعدت في قفزة بأسعار السندات الأميركية، مثل ارتفاعات التضخم واستمرار مشاكل التوريد، مما ساعد على الوصول للأرقام الحالية لعوائد السندات والمستويات السيكولوجية.

وذكر أن عائد سندات 10 سنوات ارتفع لمستوى 1.55%، و5 سنوات بعائد 1%، و2% لسندات أجل 30 عاما.

وحول أزمة إيفرغراند الصينية، أشار صفي الدين، إلى توقعات بعدم سداد أقساط السندات المستحقة على الشركة وتأثرت كل المؤسسات المالية في الصين، متوقعا أن تبدأ الحكومة الصينية في التدخل.