.
.
.
.
بيتكوين

بيتكوين تقترب مجدداً من 60 ألف دولار.. هل تصمد؟

ارتفعت إلى 57000 دولار وسط محاولات المتداولين دفعها لمستويات قياسية جديدة

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت عملة بيتكوين فوق 57000 دولار لأول مرة منذ مايو، حيث يراهن المضاربون على أن أكبر عملة مشفرة ستعيد اختبار المستويات القياسية التي وصلت إليها في وقت سابق من هذا العام.

صعدت العملة المشفرة بنسبة 4.3% إلى 57829 دولاراً يوم الاثنين في نيويورك، قبل تقليص المكاسب، فيما كان أعلى سعر لـ "بيتكوين" ما يقرب من 65000 دولار في أبريل.

وكما هو الحال في المسيرات الماضية، يتم الاستشهاد بعدد لا يحصى من أسباب الطفرة الأخيرة، من تخفيف القلق بشأن الجهود التنظيمية في الولايات المتحدة والصين، إلى التفاؤل المتجدد بشأن موافقة لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية على قيد صندوق متداول في البورصة يركز على بيتكوين.

يأتي تفاؤل المستثمرين بشكل خاص لأن وثائق صناديق الاستثمار المتداولة للعقود الآجلة لـ"بيتكوين" قد تحصل قريباً على الضوء الأخضر من قبل المنظم الأميركي، حيث أشار رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصة SEC، غاري جينسلر، إلى الانفتاح على صندوق يركز حصرياً على المنتجات القائمة على المشتقات.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة بيتوايز إنفسنت، هانتر هورسلي: "كان لدى الكثير من المستثمرين والمستشارين، عملات رقمية في قائمة المهام الخاصة بهم، وهم يتخذون الخطوة أخيراً بالتخصيصات التي تبدأ بـ بيتكوين، أو صناديق التشفير مثل Bitwise 10 التي تستثمر بكثافة في العملة المشفرة".

وأضاف، أن Bitwise شهد "مئات" من المستشارين يقومون بتخصيصاتهم الأولى للعملات المشفرة على مدار الأسابيع العديدة الماضية، مع تدفق العديد منهم إلى فئة الأصول وسط مخاوف كبيرة بشأن التضخم والعوائد المنخفضة، على حد قوله.

يأتي ذلك، فيما يهتف بعض الاستراتيجيين أيضاً بمرونة بيتكوين كما يتضح من الانتعاش في ما يسمى معدل التجزئة، وهو مقياس لقوة الحوسبة التي يتم المساهمة بها في الشبكة، في أعقاب أحدث حملة شنتها الصين على التعدين في وقت سابق من هذا العام.

ومع إغلاق عمليات التعدين في الصين، تصاعدت معالجات المعاملات في جميع أنحاء أميركا الشمالية، حيث قفز مقياس يقيس قوة معدل التجزئة بنسبة 103% منذ أواخر يونيو، وفقاً لتقرير صادر عن شركة Luxor Technology Corp.

قال المحللون الذين ينظرون إلى الأنماط في مخططات الأسعار إن 60 ألف دولار هو المستوى التالي من المقاومة، على الرغم من أن مؤشر القوة النسبية لـ "بيتكوين" فوق 70 يشير إلى أنها الآن في منطقة ذروة الشراء.

وبشكل منفصل، قال الرئيس التنفيذي لـ "جي بي مورغان"، جيمي ديمون، إنه سيتم تنظيم العملات المشفرة نظراً لأن القلق بشأن العملات المستقرة وفئة الأصول على نطاق أوسع ينمو في واشنطن.