.
.
.
.
نتفليكس

عرض واحد.. نتفليكس تتوقع أن يضيف لها 900 مليون دولار

شاهده أكثر من 130 مليون شخص

نشر في: آخر تحديث:

تقدر نتفليكس أن أحدث عروضها لمسلسل، سكويد جيم Squid Game، ستحقق للشركة ما يقرب من 900 مليون دولار من حيث القيمة، وفقاً للأرقام التي شاهدتها بلومبرغ، مما يؤكد المكاسب المفاجئة التي يمكن أن يولدها عرض واحد في عصر البث.

تختلف نتفليكس عن استوديوهات الأفلام وشبكات التلفزيون من حيث إنها لا تحقق مبيعات استناداً إلى عروض محددة، وبدلاً من ذلك تستخدم كتالوجها وإيقاع ثابت من الإصدارات الجديدة لجذب العملاء كل أسبوع. لكن الشركة لديها ثروة من البيانات المتعلقة بما يشاهده عملاؤها، والتي تستخدمها الشركة لتحديد القيمة المستمدة من البرامج الفردية.

ويتميز سكويد جيم بشعبيته وتكلفته المنخفضة نسبياً. العرض الكوري الجنوبي، حول الأشخاص المثقلين بالديون في مسابقة قاتلة للحصول على جائزة نقدية، أنتج 891.1 مليون دولار من قيمة التأثير، وهو مقياس تستخدمه الشركة لتقييم الأداء من العروض الفردية.

كلف المسلسل 21.4 مليون دولار فقط لإنتاجه - حوالي 2.4 مليون دولار للحلقة. هذه الأرقام مخصصة للموسم الأول فقط، وهي مستمدة من مستند يعرض تفاصيل مقاييس أداء نتفليكس للعرض.

تؤكد الوثيقة على مدى نجاح هذا العرض على نتفليكس، وتقدم أوضح صورة حتى الآن عن كيفية تقييم أشهر شبكة تلفزيونية عبر الإنترنت في العالم على نجاح برامجها، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

شاهد حوالي 132 مليون شخص دقيقتين على الأقل من "Squid Game" في أول 23 يوماً من العرض، محطمين رقم نتفليكس القياسي الذي سجله "Bridgerton". الرقم الذي تبلغ مدته دقيقتين هو الرقم الذي يتم طرحه على نتفليكس للجمهور في بعض العروض. وقالت الشركة إن 111 مليون شخص بدأوا العرض في وقت سابق من هذا الشهر، لكن ذلك كان بناءً على بيانات أقدم قليلاً.

بينما كشفت نتفليكس عن عدد الأشخاص الذين بدأوا عرضاً، إلا أنها لم تكشف بعد عن عدد الأشخاص الذين توقفوا لمشاهدة المزيد من العرض (الثبات) أو عدد الأشخاص الذين أنهوا المسلسل (معدل الإكمال).

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة