.
.
.
.
بنوك الكويت

بنك "بوبيان" للعربية: جنبنا مخصصات 44 مليون دينار منذ مطلع2021

الأرباح الفصلية لبنك بوبيان تقفز بـ 71% إلى 10.4 مليون دينار

نشر في: آخر تحديث:

قفزت الأرباح الفصلية لبنك بوبيان بنسبة 71% لتصل إلى عشرة ملايين و400 ألف دينار، لكنها جاءت أقل من توقعات EFG هيرمس عند 14 مليون دينار.

وعزا البنك ارتفاع أرباحه إلى ارتفاع الإيرادات الفصلية بنسبة 10% لتصل إلى 48 مليون دينار.

وفي مقابلة مع "العربية"، اليوم الاثنين، قال عبدالله التويجري الرئيس التنفيذي لمجموعة الخدمات المصرفية الشخصية والرقمية في بنك بوبيان، إن محفظة التمويل كان لها مساهمة كبيرة في الإيرادات وهي العامل الرئيسي في الأرباح.

وأشار إلى أن الربع الأخير شهد زيادة في العمولات والمصروفات بسبب دخول البنك في إدارة الثروات والاستثمارات، إلى جانب الخدمات المصرفية للأفراد التي تشكل جزءا جيدا من الأرباح ذات الصلة بالرسوم والعمولات.

وحول النظرة المتحفظة للبنك التي دفعته إلى رفع قيمة المخصصات، ذكر التويجري أن "بوبيان" أخذ هذا العام إلى حد الآن مخصصات بـ 44 مليون دينار، مشيراً إلى أن الأرباح الصافية زادت بـ 37% والتشغيلية جاءت عند 140 مليون دينار.

وقال: "ما زلنا متحفظين ونعتقد أن الأمور الاقتصادية والتشغيلية في الكويت أفضل إذ لاحظنا خلال الربع الثالث نمو الأعمال، لكن ما زالت لدينا نظرة متحفظة وننتظر حتى نهاية العام لرؤية المؤشرات العامة".

وكشف أن نسبة القروض المشكوك في تحصيلها أقل من 1% عند 0.9%، وهي الأدنى في السوق الكويتية، بتغطية تفوق 250% كنسبة مخصصات إلى محفظة التمويل.

وأوضح الرئيس التنفيذي لمجموعة الخدمات المصرفية الشخصية والرقمية في بنك بوبيان، أن النمو في الأرباح مرضٍ في الفترة الحالية والتحفظ لا يزال مطلوبا احتياطا لتدعيم قاعدة رأسمال البنك، ولمواجهة ما قد يظهر من ظروف في المستقبل.

وتابع: "إذا واصلت الظروف التحسن سنخفض المخصصات".

من جهة أخرى، أشار التويجري إلى أن التمويل ينمو 3 أضعاف نمو الودائع، ومعظم البنوك الكويتية لجأت إلى زيادة رأس المال أو إصدار سندات وصكوك، لافتاً إلى تسعير السندات المتدني بدعم من ملاءة وأداء البنوك والاقتصاد الكويتي.