.
.
.
.
أبل

شركة تستنكر ربط مستقبلها بصانع آيفون.. وأسهمها ترتفع 8%

تستهدف إيرادات بـ 8 مليارات دولار من قطاع السيارات

نشر في: آخر تحديث:

أغلق سهم شركة كوالكوم Qualcomm على مستوى قياسي بعد ارتفاعه بنسبة 7.9% يوم الثلاثاء، حيث جاءت المكاسب على خلفية الكشف عن توقعات الشركة، في مؤتمر للمستثمرين في نيويورك، والذي أكدت خلاله، أن نموها لا يعتمد على علاقة مع أي عميل، حتى شركة أبل.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة كوالكوم، كريستيانو آمون: "لم يعد من الممكن تحديد هذه الشركة من خلال سوق واحدة وعميل نهائي واحد".

وتوفر كوالكوم حالياً شرائح لاسلكية لأجهزة أبل، لكنها قالت إنها تتوقع توفير 20% فقط من رقاقات المودم اللازمة لهواتف آيفون في عام 2023.

ورفض مسؤولو الشركة تحديد نسبة عائداتها الحالية التي تأتي من شركة آبل. فيما أعلنت الشركة عن 27 مليار دولار من إجمالي مبيعات الرقائق في عام 2021.

وقالت كوالكوم إنها تتوقع أن تنمو أعمال الرقائق بالكامل، والتي يطلق عليها QCT، بنسبة 12% على الأقل بحلول عام 2024 حتى مع توقعها بتراجع أعمالها مع أبل إلى أقل من 10% في أعمال الرقائق بحلول نهاية عام 2024.

بدوره، قال المدير المالي لشركة كوالكوم، أكاش بالخيوالا، إن الاستراتيجية الأساسية للشركة في الهواتف هي تشغيل أجهزة أندرويد المتطورة.

وبينما تشتهر شركة كوالكوم بأنها مورد للرقائق اللاسلكية والمعالجات للهواتف المحمولة، إلا أنها قالت إنها قد نوعت أعمالها وأن أكثر من ثلث مبيعاتها مدفوعة الآن بشرائح تعمل على تشغيل أنواع أخرى من الأجهزة، مثل أجهزة الكمبيوتر الشخصية والسيارات وسماعات الواقع الافتراضي.

وتوقعت كوالكوم أن تصل مبيعات رقائق إنترنت الأشياء، والرقائق منخفضة الطاقة اللازمة للأجهزة الذكية إلى 9 مليارات دولار بحلول عام 2024، ارتفاعاً من 5.06 مليار دولار في عام 2021.

وبالمثل، قالت الشركة يوم الثلاثاء إن مبيعاتها لقطاع السيارات قد تصل إلى 8 مليارات دولار سنوياً في السنوات العشر المقبلة، بزيادة من أقل من مليار دولار في عام 2021.