.
.
.
.
إيلون ماسك

إيلون ماسك يبيع 8.2 مليون سهم تسلا في 7 جلسات فقط

للوصول إلى نسبة الـ 10% المستهدفة سيحتاج إلى التخلص من 17 مليون سهم

نشر في: آخر تحديث:

واصل أغنى شخص في العالم، الملياردير إيلون ماسك، بيع أسهم شركة تسلا، لسابع جلسة تداول على التوالي، ليقترب من منتصف الطريق إلى وعده بالتخلص من 10% من حصته في شركة صناعة السيارات الكهربائية.

وكشفت الإيداعات التنظيمية عن تخلص الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، من 934.091 سهماً يوم الثلاثاء بقيمة 973 مليون دولار.

يأتي ذلك بعد تنفيذه لعمليات بيع بقيمة 7.8 مليار دولار منذ استطلاع رأي متابعيه على تويتر في 6 نوفمبر، للإجابة على سؤال حول بيع 10% من أسهمه في تسلا بنعم أو لا.

كما مارس ماسك أيضاً بيع 2.1 مليون من خيارات الأسهم يوم الثلاثاء، وكان جزء من مبيعات الأسهم للمساعدة في دفع الضرائب على ممارسة تلك الخيارات.

وتعني خيارات الأسهم، حقوق حصل عليها إيلون ماسك في الأعوام التالية لعام 2012، تتيح له شراء سهم تسلا بسعر يبلغ نحو 6 دولارات للسهم، في مقابل السعر الحالي البالغ أكثر من 1000 دولار، وبلغ رصيدها الإجمالي نحو 21 مليون خيار.

للوصول إلى عتبة بيع 10% من حصته في تسلا، سيحتاج ماسك إلى بيع حوالي 17 مليون سهم، وهو ما يعادل حوالي 1.7% من الأسهم القائمة للشركة. وحتى الآن، تخلص من حوالي 8.2 مليون سهم. وإذا تم أخذ خياراته القابلة للتنفيذ في الاعتبار، فسيلزمه بيع المزيد.

وقام ماسك ببيع 6.4 مليون خيار منذ استطلاع تويتر، الذي لم يكشف فيه عن مشتقات تنتهي صلاحيتها العام المقبل. وقال في سبتمبر، إنه سيمارس على الأرجح "كتلة ضخمة" منهم قرب نهاية هذا العام.

ارتفعت أسهم تسلا بنسبة 3.25% بنهاية تعاملات أمس الأربعاء للجلسة الثالثة على التوالي، بعد سلسلة من التراجعات قادت السهم للهبوط بنحو 18% خلال 6 جلسات.

وتتجاوز ثروة ماسك، 300 مليار دولار بعد الارتفاعات الأخيرة لأسهم تسلا، وفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات.