.
.
.
.
فيسبوك

مارك زوكربيرغ يؤسس لنظام مالي جديد عبر "ميتافيرس"

تحالفت مع مؤسس تويتر لتوسيع مفاهيمها الجديدة

نشر في: آخر تحديث:

تستعد شركة ميتا بلاتفورمز – الشركة الأم لفيسبوك - لإدخال العملات الافتراضية والرموز المشفرة إلى مجموعة تطبيقاتها بهدف استخدامها لمكافأة المبدعين، فضلاً عن الخدمات المالية التي تشمل الإقراض وغيرها، حسب ما ذكرت صحيفة فايننشال تايمز، واطلعت عليه "العربية.نت".

وتأتي هذه الخطوة، التي يُقال إنها في مراحلها الأولى، مع زيادة تركيز ميتا على الخدمات التي تتمحور حول مفهوم ميتافيرس - وهي بيئة افتراضية يتفاعل فيها الأشخاص ويعملون ويلعبون.

وإذا تم تنفيذ الخطة، فيمكنه أيضاً منح Meta قناة إيرادات جديدة والتحكم في المعاملات في مجموعة التطبيقات والخدمات الخاصة بها، والتي تشمل فيسبوك، وإنستغرام، وواتساب، ومنصة الواقع الافتراضي Meta Quest.

وذكر تقرير فايننشال تايمز نقلاً عن مصادر مطلعة على الأمر أن العملات المشفرة التابعة لشركة ميتا، التي يطلق عليها داخلياً "Zuck Bucks" أو "نقود زوكربيرغ"، مخصصة للميتافيرس وقد لا تستند إلى تقنية البلوك تشين، التي تعتمد عليها العملات المشفرة الأخرى.

كما ستقدم ميتا رموزاً مشفرة داخل التطبيق يتم التحكم فيها مركزياً من قبل الشركة نفسها، ويمكن استخدام هذه الرموز المميزة في الدفع لمنشئي المحتوى المفضلين على إنستغرام أو مكافأة الأشخاص الذين يقدمون مساهمات ذات مغزى في مجموعات فيسبوك.

وقال متحدث باسم ميتا لوكالة رويترز، إن الشركة تركز على بناء ميتافيرس، وهذا يشمل ما قد تبدو عليه المدفوعات والخدمات المالية.

يأتي ذلك، بعد أن كشف الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، مارك زوكربيرغ، الشهر الماضي تجهيز منصة إنستغرام لإطلاق رموز غير قابلة للاستبدال (NFTs) في "المدى القريب".

وفي وقت سابق من هذا العام، انضمت ميتا إلى Crypto Open Patent Alliance (COPA)، وهي مجموعة من الشركات بقيادة "بلوك" – سكوير سابقاً – والتابعة للملياردير جاك دورسي، والتي تعهدت بتعزيز الوصول المفتوح إلى تقنيات العملات المشفرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة