.
.
.
.
تويتر

تويتر ترضخ لمطلب إيلون ماسك.. ستفتح ملفاتها لأغنى رجل في العالم

ستسمح له بمراجعة أكثر من 500 مليون تغريدة تنشر يومياً

نشر في: آخر تحديث:

تستعد تويتر للامتثال لطلب إيلون ماسك بشأن الحصول على بيانات حول الحسابات المزيفة، بعد أن هدد الرئيس التنفيذي لشركة تسلا بالتخلي عن صفقة الشراء إذا رفضت ذلك.

وستزود شركة التواصل الاجتماعي أغنى رجل في العالم بإمكانية الوصول إلى مجموعة من البيانات تضم أكثر من 500 مليون تغريدة تُنشر يومياً، وفقاً لما ذكرته صحيفة واشنطن بوست.

وأفاد عدد من الشركات بالفعل بالدفع مقابل الوصول إلى البيانات، والتي تتضمن سجلاً في الوقت الفعلي للتغريدات والأجهزة التي يغرد المستخدمون من خلالها ومعلومات حول الحسابات التي تغرد.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أيضاً أن شركة تويتر ستسمح لماسك بمشاهدة حركة المرور اليومية على حسابه، رداً على التهديدات القانونية بأن الصفقة ستكون في خطر حال امتناع الشركة عن الكشف عن حقيقة الحسابات.

وحذر ماسك تويتر يوم الاثنين، من أنه قد يتخلى عن صفقته البالغة 44 مليار دولار للاستحواذ على الشركة، إذا فشلت في تقديم البيانات الخاصة بالحسابات المزيفة والروبوتات التي يسعى للحصول عليها. وأعرب الملياردير عن شكوكه بشأن ادعاء تويتر بأن الحسابات المزيفة والبريد العشوائي تمثل أقل من 5% من قاعدة مستخدميها البالغ عددهم 229 مليون مستخدم.

وفي رسالة إلى كبير المسؤولين القانونيين في تويتر نُشرت يوم الاثنين، قال محامون يمثلون الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إنه يعتقد أن الشركة "تقاوم بنشاط وتحبط" حقوقه في الوصول إلى البيانات والمعلومات من الشركة بموجب الاتفاقية.

وقالوا إن رفض تقديم المعلومات كان "خرقاً جوهرياً" لاتفاق الصفقة، والذي من شأنه أن يسمح لماسك بالانسحاب دون دفع رسوم التراجع عن الصفقة البالغة قيمتها مليار دولار.

من جانبه، علّق رئيس قسم الحقوق بجامعة ريتشموند، كارل توبياس بالقول: "الوصول إلى البيانات قد لا يرضي ماسك بسبب الحجم الهائل للمعلومات التي سيتعين عليه التدقيق فيها.. باختصار، يبدو الآن أن المواجهة مستمرة".

ارتفعت أسهم تويتر بنسبة 0.8% في تعاملات فترة ما بعد الظهيرة إلى 40.45 دولار بعد التقارير، مقارنة بسعر الصفقة المتفق عليه البالغ 54.20 دولار للسهم الواحد، مما يشير إلى تشاؤم المستثمرين من أن الصفقة ستتم، حتى لو كانت مشاركة البيانات قد تجعل من الصعب على ماسك إنهاء الصفقة.

وعند طلب تعليق تويتر، أشارت الشركة إلى بيان صدر يوم الاثنين، قالت فيه إنها "ستواصل مشاركة المعلومات بشكل تعاوني مع ماسك لإتمام الصفقة وفقاً لشروط اتفاقية الاندماج".

الحسابات المزيفة أو غير المرغوب فيها، المعروفة باسم حسابات الروبوت، هي حسابات آلية ولا يديرها المستخدمون البشريون. قد تستخدم وظيفة الرد أو الرسائل المباشرة لإرسال إعلانات أو عمليات احتيال إلى المستخدمين، أو تمثل محاولات للتأثير على النقاش العام من خلال التغريد للدعاية السياسية.

وتساءل ماسك عما إذا كان المعلنون - الذين يوفرون غالبية دخل تويتر - يحصلون على قيمة مقابل المال بسبب مشكلة الروبوتات، على الرغم من أن موقف تويتر ظل ثابتاً على رقم 5% في تقارير الأرباح الفصلية منذ العام 2014.

كما ورد يوم الأربعاء، أن كبير المسؤولين القانونيين في تويتر، فيغايا غادي، أخبر الموظفين أن تصويت المساهمين على الصفقة قد يأتي بحلول أواخر يوليو أو أوائل أغسطس، حيث يعمل الجانبان على استكمال عملية الاستحواذ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة