شركات

كيف ينظر الملياردير وارن بافيت إلى أزمة البنوك الأميركية وسقف الدين؟

بافيت: السياسيون والمنظمون والصحافة هم سبب خوف المودعين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ارتفع إجمالي الأرباح التشغيلية لمجموعة "بيركشاير هاثاواي" بنسبة 12.6% على أساس سنوي لتصل إلى 8.065 مليار دولار في الربع الأول مقارنة بـ7.16 مليار دولار في العام السابق.

وباعت المجموعة 13.3 مليار دولار من أسهم الشركات، وذلك خلال الربع الأول من العام، والذي شهد ارتفاع مؤشر S&P 500 بنسبة 7%.

وفي حديثه خلال الاجتماع السنوي للمساهمين، انتقد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة وارن بافيت كيفية التعامل مع أزمة البنوك، متهما السياسيين والمنظمين والصحافة بأنهم سبب خوف المودعين.

وقال بافيت إن المنظمين كانوا على حق في ضمان أموال المودعين في بنك "وادي السيليكون"، قائلاً إن عدم القيام بذلك "كان سيكون كارثيًا".

وأوضح بافيت أن مساهمي البنوك والمديرين التنفيذيين يجب أن يتحملوا مخاطر سوء الإدارة.

ماذا بشأن سقف الدين في أميركا؟

قال بافيت إن مواجهة سقف الديون يمكن أن تجلب "اضطرابًا" للنظام المالي. مضيفا أيضا أنه لا يستطيع أن يتخيل استعداد السياسيين أو المنظمين "لتعطيل النظام المالي العالمي"، بما في ذلك إذا فشلت واشنطن في التوصل لحل بشأن رفع سقف الديون.

ورغم المخاوف بشأن ملف سقف الدين، أكد بافيت أنه من غير المرجح أن يتم التخلي عن الدولار الأميركي كعملة احتياطية.

سهم "أبل"

ودافع بافيت عن حجم استثمار مجموعة "بيركشاير هاثاواي" البالغة قيمتها 151 مليار دولار في شركة "أبل"، قائلاً إن أعمال الشركة "أفضل" من غيرها، وإن شركة التكنولوجيا مختلفة عن باقي الشركات التي يملكها في المحفظة.

وكانت "بيركشاير" قد استحوذت مؤخرًا على 5.6% من أسهم "أبل" حيث أكد بافيت أنه قد يشتري المزيد من الأسهم في المستقبل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.