خاص

بنك بريطاني: هكذا تُهدد أزمة البحر الأحمر الرهون العقارية

بنك إنجلترا المركزي ثبت سعر الفائدة الأساسي عند 5.25%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

أطلق بنك "نيشن وايد"، وهو أحد أكبر وأشهر المقرضين في بريطانيا، تحذيراً من أن أزمة البحر الأحمر الراهنة قد تؤدي إلى تأخير التخفيضات المنتظرة بالنسبة لأعداد كبيرة من مقترضي الرهون العقارية في البلاد.

وقال رئيس جمعية التجزئة في جمعية البناء إن الاحتكاكات الجيوسياسية، فضلاً عن ارتفاع تكاليف التجارة، قد تجبر بنك إنجلترا على تعليق تخفيضات أسعار الفائدة إلى ما بعد الصيف، مما يتسبب في مزيد من التأخير لـ1.5 مليون شخص من المقرر أن يقوموا بتجديد رهنهم العقاري هذا العام.

وصوت أعضاء لجنة السياسة النقدية في بنك إنجلترا المركزي الخميس على إبقاء سعر الفائدة الأساسي عند 5.25%، فيما يتوقع الاقتصاديون أن يبدأ البنك في خفض سعر الفائدة اعتباراً من شهر يونيو المقبل.

ومع ذلك، قال مدير البيع بالتجزئة في شركة نيشن وايد، ستيفن نوكس، إن الصراع المستمر في البحر الأحمر، حيث يحمي الجيشان البريطاني والأميركي خط الشحن الحيوي من هجمات الحوثيين، يمكن أن يؤدي إلى عودة التضخم المرتفع إذا لم تتمكن البضائع من الوصول إلى وجهاتها.

وأضاف نوكس: "سوف تنظر لجنة السياسة النقدية في البيانات والاتجاهات، وإذا وصلنا إلى نقطة انحراف وكانت هناك مشاكل جيوسياسية واحتكاكات حدودية، فقد يكون هناك سبب لأن تكون البنوك المركزية أكثر حذراً بشأن خفض أسعار الفائدة".

وتابع: "من المرجح أن يتحرك البنك بشكل أبطأ من التحرك بسرعة كبيرة، حتى يتمكنوا من تجنب تصحيح المسار في وقت لاحق من هذا العام".

وأعلن بنك "نيشن وايد" عن خطط لرفع أسعار الفائدة على قروضه العقارية لمدة سنتين وخمس سنوات بنسبة 0.3% اعتباراً من يوم الجمعة.

وستنتهي صلاحية ما لا يقل عن 1.54 مليون صفقة رهن عقاري ذات سعر ثابت خلال العام 2024، وفقاً لأحدث الأرقام الصادرة عن هيئة السلوك المالي في بريطانيا، وهذا العدد يشكل نحو 15% من إجمالي القروض العقارية ذات السعر الثابت الموجودة حالياً في بريطانيا، ما يعني أن 15% من مالكي المنازل المرهونة في بريطانيا سيتأثرون بأسعار الفائدة خلال العام الحالي.

ووفقاً للمحللين في شركة "موني فاكتس" فيبلغ متوسط سعر الفائدة الثابت لمدة عامين حالياً 5.56%، في حين أن متوسط سعر الفائدة الثابت لمدة خمس سنوات هو 5.18% في بريطانيا.

وأضاف نوكس أن أيام أسعار الفائدة المنخفضة قد ولت، ومن المرجح أن تستقر صفقات الرهن العقاري عند حوالي 3% في أواخر عام 2025.

وقال: "تتوقع الأسواق انخفاضاً كاملاً بمقدار نقطة مئوية في سعر فائدة البنك خلال الأشهر الـ12 المقبلة، وانخفاضات أكثر تواضعاً بعد ذلك".

وتابع: "يمكننا أن ننظر إلى علامة 2% إلى 3%، وستنخفض معدلات الرهن العقاري من حيث نحن في الوقت الحالي، لكنها لن تنخفض لتعود الى مستويات 1% إلى 2% كما كانت من قبل".

وقال بنك إنجلترا المركزي، الخميس، إن "المخاطر المادية لا تزال قائمة" بالنسبة لاقتصاد بريطانيا بسبب التطورات في الشرق الأوسط وتعطيل الشحن عبر البحر الأحمر.

وأشار الى أنه من المرجح أن يصل التضخم إلى المعدل المستهدف للبنك وهو 2% بحلول الصيف، قبل أن يرتفع مرة أخرى في وقت لاحق من هذا العام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.