خاص

ما الثروة التي تحتاجها لتُصبح من الـ1% الأغنى في العالم؟

عدة شروط لدخول نادي أثرى الأثرياء في أميركا والإمارات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تعتمد قيمة الثروة التي تحتاج إليها لتُصبحَ من بين الـ 1% الأغنى في العالم، على مكانِ إقامتِك فيما قد يكون المبلغ أقلَ مما يتخيلُه البعض.

فإذا كنتَ تقيم في موناكو فإنك تحتاج إلى أصولٍ بقيمةِ 13 مليونَ دولار، وفي الولاياتِ المتحدة تحتاجُ إلى 5.8 مليون دولار، وفي الإمارات يمكنك دخولُ نادي الـ 1% بأصولٍ قيمتُها 2.65 مليون دولار، ولكن إذا أردت إن تُحتسبَ بين أثرى الأثرياءِ "ultra high net worth" ستحتاج إلى مبلغ 30 مليونَ دولار.

وبحسبِ تقريرِ الثروة الصادرِ عن نايت فرنك فإن عدد أعضاءِ هذه النخبة زاد السنةَ الماضية بنسبةِ 4.2% عالميا، كما جاءت منطقةُ الشرق الأوسط في المرتبةِ الثانية عالميا بزيادةٍ قدرُها 6.2%.

ولقيت قيمةُ الثرواتِ دعما أيضا من مكاسبِ البورصات العالمية مدفوعة بأسهم التكنولوجيا. وشهدت أسعارُ السنداتِ تحسناً وسط مراهنةِ المستثمرين على خفضِ نسبِ الفائدةِ.

كما ارتفعت قيمة العقاراتِ السكنيةِ الفاخرة بأكثرَ من 3% السنةَ الماضية بقيادةِ مدنٍ مثل دبي التي جاءت في المرتبةِ الثانية عالميا من حيث نسبة نموِ الأسعارِ بمكاسبَ بلغت 16%.

قال رئيس قسم الأبحاث، في نايت فرانك، ليام بيلي، إن دبي مرت بنوع من إعادة تسعير للعقارات منذ الجائحة، وشهدت نموا كبيرا خلال عامين أو ثلاثة سنوات الماضية من ناحية الأسعار في السوق الفاخر، ولا نزال نشهد نموا بأكثر من 10% في دبي وذلك لأن الطلب أكثر من المعروض ما يدعم الأسعار.

وأضاف أن هناك فرصا ضخمة خاصة في العقارات التجارية، لأن القيم تراجعت خلال الـ 12 شهرا الماضية، مقارنة بأسعار العقارات السكنية، وهناك المزيد من المجال للارتفاع، وأيضا فرصا كبيرة لإعادة التمويل هذا العام، ما يعني للمستثمرين الذين لديهم رؤوس أموال جيدة، أن هناك فرصة حقيقية لدخول سوق العقارات التجارية، وسيزداد المعروض، وهناك شهية للاستثمار في العقار التجاري مع إقبال 19% من الأثرياء على هذا المجال.

وفي عالمِ الأثرياء عادة يطرح السؤال ماذا يمكن أن تحصل بمليونِ دولار أميركي؟ في دبي يمكنك شراءُ شقةٍ بمساحةِ 91 متراً مربعا، لكن في نيويورك أو لندن نفسُ المبلغ يحصل لك على شقة لا يتجاوز حجمُها 34 متراً مربعا وفي موناكو لا تشتري لك سوى 16 مترا مربعا.

وأيضاً الذكاءُ الاصطناعيُّ محطُ نقاشٍ للأثرياء وسط توقعاتٍ بإضافةِ هذه التكنولوجيا الجديدة 400 مليارجنيهٍ إسترليني لاقتصادِ بريطانيا خلال 6 سنواتٍ قادمة بحسبِ دراسةٍ لـ"بي دابلو سي".

فيما يوجد تحولٌ آخرُ مهمٌ هو توريثُ الأجيالِ الأكبرِ سنا مبالغَ ضخمةً تصل مثلاً في الولاياتِ المتحدة إلى أكثرَ من 90 تريليونَ دولار إلى أبنائهم وأحفادِهم ما سيجعل جيلَ الألفية أغني جيلٍ في التاريخ.

وبعد تراجع عددِ الأثرياءِ خلال عامِ 2022 عادت الأرقامُ للارتفاع السنةَ الماضية، خلال السنواتِ الخمسِ القادمة فمن المتوقع أن يزدادَ عددُ الأثرياءِ عالميا بنحوِ 30% بقيادةِ آسيا التي من المتوقع أن تشهدَ زيادةً قدرُها 38% في الأثرياء والشرقِ الأوسط حيث من المتوقع أن يرتفعَ عددُ الأثرياءِ بأكثرَ من 28%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.