خاص

مارك زوكربيرغ يتحول إلى مسؤول توظيف لصيد المواهب من "غوغل"

الشركة تعرض رواتب أعلى للحفاظ على خبراتها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قام مارك زوكربيرغ بتجنيد باحثين في مجال الذكاء الاصطناعي من شركة "DeepMind" التابعة لشركة "غوغل" برسائل بريد إلكتروني مكتوبة شخصياً، وفقاً لتقرير صادر عن The Information، نقلاً عن شخصين شاهدا الرسائل.

أخبر أحد الأشخاص الذين لم يذكر اسمه "The Information" أن زوكربيرغ كتب لهم عن مدى أهمية الذكاء الاصطناعي بالنسبة لـ"ميتا"، وقال إنه يأمل أن ينضموا إلى الشركة للعمل معه.

ولا يقتصر الأمر على رسائل البريد الإلكتروني فقط. حيث ذكر تقرير "The Information" أن شركة Meta تعرض وظائف للمرشحين دون إجراء أي مقابلات. وقالت الشركة إنها خففت أيضاً سياستها المتمثلة في عدم منح رواتب أعلى للموظفين الذين لديهم عروض عمل منافسة، بحسب ما اطلعت عليه "العربية Business".

ويبدو أن جهود التوظيف التي أعلنت عنها شركة Meta هي جزء من استراتيجية منسقة من قبل زوكربيرغ لتحويل الشركة إلى لاعب مهيمن في مجال الذكاء الاصطناعي.

وفي يناير، صرح زوكربيرغ لموقع "The Verge" في مقابلة أن شركة Meta ستمتلك أكثر من 340 ألف وحدة معالجة رسوميات Nvidia H100 بحلول نهاية عام 2024.

أصبحت الرقائق، التي تستخدمها الشركات لتدريب ونشر نماذج الذكاء الاصطناعي، سلعة رائجة بين شركات التكنولوجيا.

وقال زوكربيرغ لموقع "The Verge": "لقد قمنا ببناء القدرة على القيام بذلك على نطاق قد يكون أكبر من أي شركة فردية أخرى. وأعتقد أن الكثير من الناس قد لا يقدرون ذلك".

سعت Meta إلى تمييز نفسها عن منافسيها، مثل OpenAI. كانت الشركة تدعم نهجاً مفتوح المصدر تجاه تطوير الذكاء الاصطناعي. وفي شهر يوليو، أصدرت Meta لغة Llama 2، وهي عبارة عن نموذج مفتوح المصدر للذكاء الاصطناعي.

وقال زوكربيرغ للمستثمرين في مكالمة أرباح العام الماضي: "فيما يتعلق بأولويات الاستثمار، سيكون الذكاء الاصطناعي أكبر مجال استثماري لدينا في عام 2024 لكل من الموارد الهندسية والحوسبة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.