طيران

الرئيس التنفيذي: الخطوط القطرية تسعي للمشاركة بالرمز مع "طيران الرياض"

أكد أن الخطوط القطرية "تكافح مع شركات النفط" من أجل وقود مستدام وتنتظر تسلم طائرات من بوينغ وإيرباص قريبا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر اليوم الاثنين، إن الشركة مستعدة للسعي إلى عمليات مشاركة بالرمز وتبادل المساعدة الفنية مع شركة الطيران الوطنية السعودية الجديدة "الرياض للطيران".

وأضاف الباكر في مؤتمر صحفي خلال معرض سوق السفر العربي في دبي، أن الشركة "تكافح مع شركات النفط" لإنتاج وقود طيران مستدام بهدف خفض الأسعار.

وتابع :"نكافح مع شركات النفط لإتاحة وفورات الحجم لإنتاج وقود طيران مستدام بكميات كبيرة بهدف خفض الأسعار"، مضيفا أن شركته ترغب في استخدام هذا النوع من الوقود أو على الأقل مزجه بوقود الطائرات.

"أنفقنا 2.4 مليار دولار إضافية على الوقود فوق المخطط له في ميزانية السنة المالية 2022"، بحسب الرئيس التنفيذي.

وأوضح أن الشركة سوف تبدأ تسلم طائرات من بوينغ وإيرباص في المستقبل غير البعيد.

وذكر أنه لا يتوقع تأثر الطلب في قطاع السفر بسبب ارتفاع أسعار النفط، لكنه أقر بأنه ليس هناك حماية غير محدودة فيما يتعلق بالأسعار.‭‬‬

وأشار الباكر إلى أن الخطوط الجوية القطرية مسؤولة "كشركة طيران أمام أمام مساهميها عن منحهم عائدا... لذلك علينا أن نتأكد من أن لدينا حماية في مواجهة أسعار النفط ولكن هذه الحماية ليست بلا حدود".

وكشف الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، أن شركة الطيران الخليجية قد تزيد عدد المقاصد من 177 حاليا إلى 190، قائلا: "يتوقف هذا على موعد استلام المزيد من الطائرات. قد نرفع (المقاصد) إلى 190".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.