.
.
.
.

إصابات كورونا بالعالم تتجاوز 3.5 مليون والوفيات ربع مليون

نشر في: آخر تحديث:

أظهر إحصاء رويترز أن الإصابات بفيروس كورونا المستجد في مختلف أرجاء العالم تجاوزت 3.5 مليون اليوم الاثنين بينما اقتربت الوفيات من ربع مليون حالة رغم تباطؤ معدل الإصابات والوفيات عن ذروتيها الشهر الماضي.

وكانت معظم الحالات في الأيام الأخيرة في أميركا الشمالية والدول الأوروبية، لكن الأرقام ترتفع في بؤر تفشي أصغر في أميركا اللاتينية وأفريقيا وروسيا.

وخلال الأربع والعشرين ساعة الماضية سجل العالم 84004 حالات إصابة جديدة، وفقا لإحصاء رويترز الذي يستند إلى البيانات الحكومية الرسمية، ليصل إجمالي الحالات إلى ما يزيد قليلا عن 3.5 مليون.

من جهته توقّع الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأحد أنّ لقاح فيروس كورونا المستجدّ سيكون متاحاً بحلول نهاية عام 2020.

وقال ترمب لفوكس نيوز من أمام نصب لينكولن في حديقة "ناشيونال مول" بواشنطن "نحن واثقون جدا من أننا سنحصل على لقاح في نهاية العام، بحلول نهاية العام".

إلى ذلك قررت بعض الدول الأوروبية تخفيف إجراءات الحظر الفروض على مواطنيها بشكل تدريجي، بعد أن أصبحت أكثر استعدادا من ناحية التجهيزات، وطرق استيعاب موجات المصابين.

حيث بدأت إسبانيا بالفعل رفع الحظر تدريجيا عن سكانها، عبر مراحل محددة ستستمر حتى نهاية الشهر المقبل، مع تشديد الحكومة مجددا على ضرورة مواصلة الالتزام بالإجراءات الوقائية كوضع الكمامات و الالتزام بمساحة مناسبة بين الأشخاص و الذي سيصبح إلزامياً في وسائل النقل العام اعتبارا من اليوم الاثنين.

كما تشهد كامل مدن إيطاليا اليوم بدء تخفيف بعض قيود الحظر مع فتح المتاجر، والسماح بالزيارات العائلية والتجمع بعدد محدد، وهو إجراء بدأ تطبيقه في شمال البلاد منذ يومين.