.
.
.
.

الصوف خامة "ميسوني" المفضلة لخريف 2016

نشر في: آخر تحديث:

رحلة إلى جبال "لاداخ"، الواقعة في قلب سلسلة جبال هيملايا شمال الهند، قامت بها دار Missoni من خلال مجموعة أزيائها الرجالية الخاصة بخريف 2016. ومن هذه الجبال البعيدة حملت الدار أرقى أنواع الصوف لتنفّذ بها أجمل الأزياء الرجالية.

من الخامات التقليدية التي يتم تصنيعها في جبال "لاداخ" استوحت دار Missoni إطلالات بوهيمية غلب عليها استعمال طبعات "الجاكارد"، الشالات المزينة بالشراريب، الجاكيتات الصوفية، والمعاطف المصنوعة من خامة البطانيات الشتوية.

اللافت في هذا العرض الذي تمّ في إطار أسبوع ميلانو للأزياء الرجالية لخريف 2016، أن أرضيّة صالة العرض تمّت تغطيتها بطبقة كثيفة من أوراق الشجار الخريفية اليابسة، وأن التدرجات اللونية التي استعملت في تنفيذ هذه الأزياء كانت خريفية بامتياز وتضمّنت مشتقات البيج الداكنة، والرمادي، والكحلي، والبرغندي.

الكنزة الصوفية كانت العنصر الأبرز في هذه المجموعة، وقد حضرت بطلّتها الدافئة في معظم الإطلالات وجاءت مخططة بالعرض، أو مزركشة بالألوان على طريقة "الجاكارد". وقد تمّ ارتداؤها مع وشاح صوفيّ أو مع جاكيتات من الصوف، أو حتى من طراز "البلايزر" أو من جلد الشاموا. أما البنطلونات فجأت كلاسيكية القصّات ومبتكرة من حيث الخامات والطبعات المستعملة في تنفيذها. تعرّفوا على بعض إطلالات مجموعة Missoni الرجالية لخريف 2016 فيما يلي: