.
.
.
.

"عرب تويتر" يكرهون إيران أكثر من أميركا

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت دراسة أجرتها مؤخراً جامعتا "هارفارد" و"برنستون" الأميركيتان أن المشاعر المعادية لإيران في تصاعد مضطرد، بسبب تدخلات طهران في شؤون العالم العربي من لبنان إلى اليمن مروراً بسوريا والعراق.

وتبين هذه الدراسة الإحصائية التي تمت حول موقف مستخدمي موقع "تويتر" العرب من التدخلات الأجنبية في شؤون الدول العربية أن المشاعر المعادية لإيران باتت أكبر من تلك المناوئة للولايات المتحدة الأميركية.

وذكر موقع إذاعة هولندا الناطق باللغة الفارسية "زمانه" طبقاً لدراسة أجرتها جامعتا "هارفارد" و"برنستون" أن نظرة المستخدمين العرب لموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تجاه الولايات المتحدة الأميركية سلبية جداً، نتيجة لتدخلاتها في مختلف بلدان المنطقة، إلا أن معاداة إيران من خلال 27 مليون تغريدة عربية ضدها تفوق النظرة السلبية تجاه الولايات المتحدة.

ويقول أستاذ العلاقات الدولية بجامعة "برنستون"، روبرت كوئهان، الذي ساهم في إجراء هذه الدراسة في مقابلة له مع موقع "كوارتز" التحليلي: "لقد كشفنا أن معاداة العرب من مستخدمي "تويتر" لإيران تصاعدت في عامي 2012 و2013 إثر تدخلاتها في سوريا وبلدان أخرى.. ويستشف من هذه الدراسة أنه كلما ازدادت تدخلات القوى غير العربية في المنطقة، أميركية كانت أم إيرانية، أثارت مثل هذه المشاعر المعادية لها".

وأجريت هذه الدراسة الإحصائية بالاستفادة من التقنية المستخدمة من قبل شركة "crimson hexagon" المتخصصة في مجال رصد وتحليل شبكات التواصل الاجتماعي ومن خلال هذه التقنية تقوم الشركة برصد تغريدات في منطقة خاصة من العالم، ثم تقوم بدراسة وتحليل الرأي العام في تلك المنطقة تجاه موضوع ما. يذكر أن هذه الدراسة لم تشمل إسرائيل.