.
.
.
.

حديث أوروبي - أميركي عن ملحق لاتفاق إيران النووي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مدير تخطيط السياسات في وزارة الخارجية الأميركية بريان هوك، أن بلاده تتفاوض مع شركائها #الأوروبيين على إضافة ملحق إلى #الاتفاق_النووي_الإيراني.

ويتضمن الاتفاق إجراءات أكثر شدة لمنع #طهران من تطوير أسلحة نووية، وإجبارها على وقف سلوكها الإقليمي المزعزع للاستقرار.

وقال المسؤول الأميركي خلال مؤتمر صحافي في #واشنطن، إن الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 2015 فيه كثير من أوجه القصور، ولا يمكن السماح باستمراره على وضعه الحالي.